• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

علي أبو الريش

  • خبرة ثمانيه وعشرون عاماً في جريدة الإتحاد.
  • كاتب وروائي، ألف عشر روايات ومسرحيتين ومجموعة نثرية ومن ضمن رواياته (الاعتراف) وفازت ضمن أهم مئة رواية عربية خلال القرن.
  • من رواياته، السيف والزهرة، ورماد الدم، ونافذة الجنون، وتل الصنم، وسلايم، وثنائية مجبل بن شهوان، وثنائية الروح والحبر والتمثال، وزينة الملكة.
  • وصدرت له المجموعات القصصية (ذات المخالب) ومسرحية: (الرسالة وجزر السلام).
  • حائز على ليسانس علم نفس جامعة عين شمس جمهورية مصر العربية.
علي أبو الريش
 18-07-2018 

عندما تكبر الأنا تتوسع حدقة الخيانة

نتوق إلى التمركز حول الذات، ونسعى إلى تضخيم الذات، ونعمل على وضع الآخر في خانة الضد، ونمتنع عن التداخل خشية التلاشي، ونضع الحواجز لكبح اختلاط الماء بالماء، ونبني جسوراً عالية كي
 17-07-2018 

الحب وحده مصل الولاء والانتماء

أعتقد أهم من الفيزياء والكيمياء في تعليم الأبناء هو الحب. علموهم كيف يحبوا، سيتعلمون كيف يبنوا علاقتهم مع الآخر.
المشكلة في العالم أنه اتجه نحو الفلزات واللا فلزات، وتخلى عن فقرة
 16-07-2018 

الإجازة يوم عيد عندنا

عندما ترى وجهاً مشرقاً، وقلباً منشرحاً عند الموظف، في أي موقع وظيفي، فتأكد أنه سيغادر مكانه في إجازة سنوية، أو حتى طارئة. هذا الإحساس يعبر عن رغبة في التخلي عن الارتباط
  أسم المقال
أرشيف الكاتب
 15-07-2018 

أبوظبي من العصر الحجري إلى التنويري

عندما يتم اقتفاء الأثر، تبدو الأرض مثل زهرات تفصح عن بتلاتها، ويبدو الكشف الأثري مثل مصباح يسلط ضوءه على جوهرة في أعماق البحر.
هكذا هي أبوظبي التي بدأت تكسب عذب زلالها
 14-07-2018 

درجة الحرارة اللاهبة لم تثنهم عن الإبداع

تدخل البيت ومكيفات الهواء تضخ صقيعها والزوجة تصيح (حرانة)، ويأتي الأبناء من الخارج، وبمعية سيارات مكيفة، وهم يلهثون وأصابعهم مثل مساحات الزجاج تطوف على الجبهات المغضنة، والخادمة في البيت تمد شفتيها
 13-07-2018 

ياعرب انتبهوا

لسنا في معرض اتهام، وإنما في كشف حقائق دامغة باتت واضحة وجلية أمام الملأ، فالتحالف الإيراني الإسرائيلي السري لم يعد خافياً على أحد والضربات الإسرائيلية على سوريا، ووجود عناصر حزب الله
 12-07-2018 

ثقافة الفوز ليست عربية

في مونديال روسيا شهدنا هزائم عربية على شكل «كروية»، ولكنها تعبر بطريق مباشر عن وجدان عربي مهشم منذ أمد بعيد، هذا الوجدان عكس ثقافة عامة لا تقوى على رؤية النصر لكون
 11-07-2018 

لا تكن واثقاً

عندما يخذلك زمانك في صديق فإن وعاءك ينكسر ولا تستطيع حمل وقود حياتك لا تستطيع أن تضع يدك في وعاء مثلوم لأنه قد يجرحك، وينسفح الدم من فؤادك المجروح، فتشعر بضياعك،
 10-07-2018 

الحياة مثل لعبة البلياردو

تتأمل طاولة البلياردو فتشعر أنك في لعبة الحياة، فتلك الكرات الملونة أشبه بممرات الحياة، تحاول أن تتجاوز بعضها فتخذلك، تحاول أن تضعها في شباكك، فتنحرف باتجاه آخر ليضحك الخصم، وتكفهر أنت،
 09-07-2018 

أوهام تتكسر عند باب اليقين

ماذا يحدث للأفراد عندما يقعون فريسة الوهم؟ إنهم يغيبون عن الوعي، ويصبحون تحت طائلة اللاوعي الذي يجرهم مثل الخراف المذعورة، صوب هاوية المأزق الحياتي، فلا يرون غير الصور الوهمية التي تصور
 08-07-2018 

تحضر الوجوه وأنت في الغياب

وجوه تحضر وتستقر، وتستوليك، وتحتلك، كأنك بيت مهجور، تجلس فيك وتفتش في أوراقك القديمة، وتفتح أدراجك التي خبأتها كي لا يلمسها من لا يعرف تاريخها، تحاول أن تعيد القراءة، بعض الأوراق
 07-07-2018 

السدرة التي حملت رسائلي

السدرة التي تحملتني كثيراً، وحملت رسائلي، لأجل أن تقرأها نجمة السماء، وتحفظها الغيمة مع المطر، تلك القصة التي وجفت لها قلوب، وارتجفت لأجلها أصابع، وارتعدت فرائص، ولم يعد في الإمكان إيقاف
 06-07-2018 

منطق الوردة لا منطق البحر

بعض الناس يتعامل معك بمنطق البحر، فعليك أن تكون ماهراً، بارعاً متمرساً محترساً سواعدك مثل مجاديف قارب عملاق، وأنفاسك طويلة كما هي أنفاس سمك القرش، وصبرك صبر أيوب، ودهاؤك دهاء الثعلب،
 05-07-2018 

ابحث عن المسؤول في إجازة الصيف

في الصيف مكاتب بأكملها خاوية على عروشها، ولا تجد غير النُدُل يهزون أعناقهم السمراء، ثم يقفلون أبواب الحديث، وتبقى الأسئلة حائرة مثل فراشات تبحث عن مخبأ لها، هرباً من المجهول.
مصالح
 04-07-2018 

نتحاور لنتجاور

نتحاور لنتجاور في الفكرة، ولنكون كالنجوم نضيء بعضنا بعضاً، لنكون كالأشجار نسند بعضنا بعضاً، ولنكون كقطرات المطر نكمل بعضنا بعضاً، فنصير أنهاراً، نروي عشب الحياة، ونملأ الأرض أنهاراً. علموا أبناءكم لغة
صفحة 1 من 38