أبدت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، يوم الأربعاء، أسفها لغياب إصلاحات صينيّة في مجال السياسة التجاريّة، مهدّدةً بفرض رسوم على السيّارات المستوردة من العملاق الآسيوي.
وقال الممثّل التجاري الأميركي روبرت لايتايزر في بيان "في الوقت الحاضر، لم تأت الصين إلى طاولة المفاوضات بمقترحات تهدف من خلالها إلى إصلاح كبير لممارساتها التجاريّة.
كما ندّد لايتايزر بالرسوم الجمركيّة الصينيّة بنسبة 40% المفروضة على السيّارات الأميركيّة، قائلاً "هذا أكثر من معدّل 15% الذي تفرضه الصين على شركائها التجاريّين الآخرين".
وأضاف "وفقاً لطلب من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، سأدرس كلّ الأدوات المتاحة لتحقيق المساواة في الرسوم الجمركية المفروضة على السيّارات".
غير أنّ واردات السيّارات الصينيّة لا تُمثّل سوى حصّة هامشيّة من إجمالي واردات السيّارات في الولايات المتّحدة.
وتأتي هذه التصريحات في وقت من المرتقب أن يلتقي ترامب نظيره الصيني شي جينبينغ في قمة مجموعة العشرين في بوينس ايرس نهاية الأسبوع.

اقرأ أيضاً.. ترامب يتوقع زيادة الرسوم الجمركية على بضائع صينية