الاتحاد

عربي ودولي

مالطا تنقل 365 مهاجراً من سفينة إنقاذ إلى أراضيها

مهاجرون على متن السفينة "أوشن فايكنج"

مهاجرون على متن السفينة "أوشن فايكنج"

أعلنت حكومة مالطا أن المهاجرين الـ365 على متن سفينة الإنقاذ "أوشن فايكنج"، سيتم نقلهم إلى مالطا ثم يوزعون على دول أوروبية أخرى.

وقال رئيس الوزراء جوزيف موسكات إنه سيتم نقل المهاجرين، الذين تقطعت بهم السبل على متن سفينة إنقاذ لمدة أسبوعين تقريباً، بعد منع دخولهم إلى ميناء في إيطاليا، إلى قارب تابع لقوات مالطا المسلحة ونقلهم إلى البر.

وطبقاً للاتفاق، الذي تم التوصل إليه بعد محادثات مع المفوضية الأوروبية، فإنه سيتم نقلهم بعد ذلك إلى ست دول أخرى، أعضاء في الاتحاد الأوروبي وهي: فرنسا وألمانيا وإيرلندا ولوكمسبرج والبرتغال ورمانيا.

اقرأ أيضاً... مالطا واليونان تنقذان مئات المهاجرين غير الشرعيين

وعلى الصعيد نفسه، أعلن وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير، اليوم الجمعة، أن بلاده سوف تستقبل 150 من بين الـ365 مهاجراً.

وقال كاستانير، في تغريدة على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، إن "ألمانيا والبرتغال ورومانيا ولوكسمبورج وإيرلندا سوف تقوم بالعمل جنباً إلى جنب معنا".

وقدم كاستانير الشكر لحكومة مالطا، التي وافقت على استقبال المهاجرين الذين تم إنقاذهم في أراضيها قبل إعادة توطينهم.

اقرأ أيضا

أمين عام مجلس التعاون يدين الاعتداء على معملين تابعين لشركة "أرامكو"