الاتحاد

عربي ودولي

مرشحة لرئاسة المفوضية الأوروبية تؤيد توسيع منطقة شينجن واليورو

أورزولا فون دير لاين

أورزولا فون دير لاين

أعربت وزيرة الدفاع الألمانية، أورزولا فون دير لاين، المرشحة لتولي رئاسة المفوضية الأوروبية، عن تأييدها لتوسيع منطقة اليورو ومنطقة الانتقال الحر شينجن، حال استيفاء الشروط اللازمة لذلك.

كما دعت فون دير لاين، اليوم الأربعاء، في بروكسل خلال مثولها أمام جلسة نقاش علنية لكتلة الليبراليين في البرلمان الأوروبي إلى إبقاء باب الاتحاد الأوروبي مفتوحاً أمام دول شرق أوروبا وغرب البلقان.

ووصفت فون دير لاين مقدونيا الشمالية على وجه التحديد بأنها نموذج مشرق لما هو ممكن عندما يضع أفراد هدفاً نصب أعينهم، وهو في هذه الحالة الرغبة في الانضمام للاتحاد الأوروبي، وقالت: "أنا على قناعة بأنه يتعين علينا أخذ غرب البلقان على محمل أكبر بكثير من الجد".

وكان قادة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أعلنوا على نحو مفاجئ الأسبوع الماضي ترشيحهم لفون دير لاين لتولي منصب رئاسة المفوضية الأوروبية.

ووفقاً للجدول الزمني الحالي للبرلمان الأوروبي، فإن البرلمان سيصوت الثلاثاء المقبل، الموافق السادس عشر من يوليو الجاري، على انتخاب فون دير لاين، لتكون على رأس موظفي المفوضية الأوروبية البالغ عددهم نحو 30 ألف موظف، خلفاً للرئيس الحالي للمفوضية جان كلود يونكر، لتشارك بذلك بقوة في وضع الخطوط العريضة للسياسة الأوروبية، وتحديد أولويات هذه السياسة، حيث تتقدم المفوضية، على سبيل المثال، بمشاريع القوانين التي يناقشها البرلمان الأوروبي والمجلس الأوروبي، قبل إقرارها.

وتجري فون دير لاين في الوقت الحالي مباحثات في بروكسل لضمان تحقيق أغلبية مستقرة تضمن انتخابها في المنصب الجديد.

حوار شعبي لإصلاح الاتحاد الأوروبي

وتعتزم أورزولا فون دير لاين، بدء حوار شعبي واسع النطاق حول إصلاح الاتحاد الأوروبي، حال فوزها بمنصب رئاسة المفوضية الأوروبية.

وقالت فون دير لاين، اليوم الأربعاء، في بروكسل خلال مثولها أمام جلسة نقاش علنية لكتلة الليبراليين في البرلمان الأوروبي: "هذه فكرة رائعة أدعمها بكل قلبي".

وذكرت فون دير لاين أنه يتعين استخلاص أهم الأفكار من الحوارات الشعبية وتطبيقها على هيئة مشاريع قوانين، مضيفة أنها ستتبنى هذه الأفكار في برنامجها حال تولت رئاسة المفوضية الأوروبية.

 تعزيز السياسة الأمنية

كما دعت أورزولا فون دير لاين، المرشحة لتولي رئاسة المفوضية الأوروبية، إلى تعزيز السياسة الدفاعية والأمنية للاتحاد الأوروبي.

وقالت فون دير لاين: "أعتقد أنه حان الوقت لأن تتحمل أوروبا المزيد من المسؤولية".

وذكرت فون دير لاين أنها ترى أوروبا دائماً جزءاً راسخاً من تحالف عبر أطلسي، موضحة في المقابل أنه يتعين على أوروبا أن تصبح أنشط في منطقتها، مشيرة إلى أن الاتحاد مهّد الطريق قبل عامين لإنشاء اتحاد دفاعي، لأن الأمر لا يقتصر فقط على الاحتياج للإرادة السياسية، بل إلى أدوات أيضا، على حد قولها.

وأوضحت فون دير لاين أن أوروبا لديها تفهم خاص لسياسة أمنية شاملة، وقالت: "هذه قدرة مميزة لدى الاتحاد الأوروبي".

اقرأ أيضاً.. توسك يدعو نواب الاتحاد الأوروبي لدعم المرشحة الألمانية لرئاسة المفوضية

اقرأ أيضا

حزب الرئيس زيلينسكي يفوز بانتخابات البرلمان الأوكراني