• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«اليونسكو» تنتقد تعامل إسرائيل مع الأقصى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

باريس (رويترز)

وسط موجة من العنف بين الفلسطينيين والإسرائيليين تبنَّت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) قرارا أمس الأربعاء يستنكر أسلوب تعامل إسرائيل مع المسجد الأقصى. وقال دبلوماسيون إسرائيليون إنه بعد تغييرات في اللحظات الأخيرة حذف من مشروع القرار الذي أقره المجلس التنفيذي لليونسكو بند مثير للجدل يشير إلى أن حائط البراق بالقدس موقع ديني للمسلمين وحسب.

وتم شطب هذا البند الذي اقترحته دول إسلامية وكان ينص على أن حائط البراق جزء لا يتجزأ من حرم المسجد الأقصى بعد أن نددت به إسرائيل واليهود في أنحاء العالم ورفضوه ووصفته المديرة العامة لليونسكو ايرينا بوكوفا بأنه مؤذ.

ونص القرار الذي اعتمد أمس على أن اليونسكو تندد بالقيود على حرية العبادة في الأقصى وتؤكد مجدداً شكاوى أخرى بشأن إدارة إسرائيل للمواقع الدينية. ولم توفر المنظمة على الفور نسخة من القرار الذي تم إقراره بعد مفاوضات مطولة، لكن دبلوماسيين فلسطينيين وإسرائيليين قدموا روايات متطابقة للصحفيين.

والبلدة القديمة في القدس وأسوارها مدرجة في قائمة مواقع التراث العالمي والحفاظ على هذه المواقع من مهام منظمة اليونسكو.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا