• الخميس 06 جمادى الآخرة 1439هـ - 22 فبراير 2018م

الكثيري فتح طريق الفوز بالهدف الماكر

الظفرة يصعد إلى العاشر بـ«الخبرة 141»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 فبراير 2018

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

أقل ما يحتاجه فريق يمر بظروف قاسية، هو «حنكة» لاعب يتمتع بالخبرة والقدرة على قلب المعطيات رأساً على عقب، وهذا ما فعله سعيد الكثيري مهاجم الظفرة في الدقيقة 61 من مباراة دبا الفجيرة مساء أمس الأول، وبهدف «ملعوب» و«ماكر»، صب فيه «عصارة» خبرته مع «الساحرة المستديرة»، والممتدة على مدار عشرة أعوام.

نجح الكثيري الذي سبق له اللعب في الوحدة والوصل والعين، في قيادة الظفرة إلى الانتصار الثاني بدوري الخليج العربي وعلى حساب «النواخذة» 2-0، إذ وضع بصمته على الهدف الأول الرائع، قبل أن يضيف زميله الأوزبكي إيجور سيرجييف الهدف الثاني في الرمق الأخير من المواجهة.

خبرة الكثيري تجسدت في الهدف، بعدما قرأ ما يفكر به المدافع خليفة الشهياري الذي وصلته الكرة، ليعكسها برأسه باتجاه الحارس، إلا أن الكثيري قطع مسافة لا بأس بها متوقعاً المكان الذي تصل إليه الكرة ليسبق الحارس إليها ويودعها الشباك، مانحاً الظفرة بالتالي الدفعة المعنوية الكبيرة في المباراة التي شكلت المنعطف الأهم للفريق في دوري الخليج العربي.

وبرزت خبرة الكثيري في مباراته التي تحمل الرقم 141 بدوري الخليج العربي، وبعدما ابتعد فريقه عن الفوز على مدار 140 يوماً حفلت بالصعوبات الفنية، وأسهم هدف الكثيري «الذكي» في تخليص فريقه من المركز الأخير الذي قبع فيه على مدار أربع جولات متتالية «من الجولة 12 إلى الجولة 15»، والتقدم إلى المركز العاشر، وهي قفزة كبيرة مع بقاء 6 جولات على ختام المسابقة.

وأكد عبدالسلام جمعة مدير فريق الظفرة، أن سعيد الكثيري لعب مباراة أكثر من رائعة، نجح خلالها في استغلال خبرته الكبيرة التي يضطلع بها لإحراز هدف جميل أسهم في الفوز المهم، بعدما احتل اللاعب موقعاً جيداً في نصف ملعب دبا الفجيرة طوال التسعين دقيقة مظهراً معدنه الفني اللامع وحنكته الكبيرة في المباراة الثانية التي يخوض دقائقها كاملة في دوري الموسم الحالي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا