• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بدأ استلام طلبات الترخيص من «مؤسسات الخدمات»

سوق أبوظبي العالمي يفتح أبوابه رسمياً أمام الشركات المالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) قال سوق أبوظبي العالمي إن سلطة تنظيم الخدمات المالية التابعة له، أصبحت جاهزة لتلقي طلبات ترخيص شركات الخدمات المالية والمصادقة عليها، وذلك في أعقاب صدور أنظمة الأسواق والخدمات المالية وقوانين سلطة تنظيم الخدمات المالية التي تمثل الإطار التشريعي والتنظيمي للخدمات المالية ضمن «سوق أبوظبي العالمي»، وأضاف السوق في بيان صحفي أمس، أنه بات باستطاعة المؤسسات والمستثمرين الآن التقدم بطلبات الحصول على تراخيص الخدمات المالية المناسبة وفق إطار تنظيمي وتشريعي يتماشى والمعايير العالمية وقادر على تلبية متطلبات توسيع ونمو أعمالهم محليا وإقليمياً وعالمياً. ويتميز إطار الأنظمة والقوانين المالية التابعة للسوق بشموليته حيث يطال مجموعة كبيرة ومتنوعة من الخدمات المالية المنظمة بما في ذلك إدارة الأصول والخدمات المصرفية والتأمين. وتشتمل الأنظمة كذلك على مجموعة من المتطلبات التي تضمن حماية المصالح والبنية التحتية وقواعد سلوك الشركات المسجلة وصلاحيات تطبيق القانون والإجراءات الجزائية في «سوق أبوظبي العالمي». وقال أحمد علي الصايغ، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي العالمي: «نشهد اليوم إنجازاً مهماً في مسيرة تطوير«سوق أبوظبي العالمي»، المركز المالي العالمي في قلب العاصمة الإماراتية أبوظبي التي تعتبر مركزاً للثروات وبوابة رئيسية إلى الاقتصادات المتنامية في المنطقة». وأضاف: «طبّقنا استراتيجية لتطوير مركز عالمي يستند إلى التعاون والتشاور وتبادل الأفكار والخبرات مع المؤسسات المحلية والإقليمية والدولية كي نضمن تطوير مركز مالي يوفر للشركات والمؤسسات كافة المتطلبات والاحتياجات التي تتيح لها النمو وتحقيق النجاح. ويسعدني أن أتوجه بالشكر والامتنان للقيادة الحكيمة في أبوظبي ودولة الإمارات على رؤيتها الثاقبة التي كانت وراء تطوير هذا الصرح المالي العالمي.وأشكر جميع دوائر حكومة أبوظبي وأعضاء لجنة الخبراء في«سوق أبوظبي العالمي» وكافة الأطراف المعنية، على دعمهم المستمر وتوجيهاتهم القيّمة والسديدة». وأضاف: «في إطار الجهود الحثيثة والمتواصلة لتطوير«سوق أبوظبي العالمي»، أطلقنا مؤخراً مرحلة استشارات السوق المفتوحة حول مسودة أنظمة وقوانين«محاكم سوق أبوظبي العالمي»، كما أننا بصدد الإعلان عن أسماء قضاة المحاكم في القريب العاجل». وتابع: «قمنا بتأسيس«سوق أبوظبي العالمي» مع التركيز في البداية على إدارة الثروات والأصول والخدمات المصرفية الخاصة، ونتطلع إلى توسيع هذا النطاق في الوقت المناسب لاستقطاب طيف واسع من المؤسسات المالية التي ستختار«سوق أبوظبي العالمي» مركزاً لمزاولة أعمالها، كي نرسخ بذلك مكانة السوق في الساحة العالمية ونعزز بالتالي مساهمتنا في المجتمع المالي وشبكات الأعمال الدولية». من جانبه، قال ريتشارد تينج، الرئيس التنفيذي لسلطة تنظيم الخدمات المالية في السوق: «يتطلع فريق عمل«سلطة تنظيم الخدمات المالية» بشغف إلى الترحيب بالمؤسسات المالية التي ترغب في تأسيس حضور لها في«سوق أبوظبي العالمي» من أجل دفع عجلة نمو أعمالها هنا وفي المنطقة عموماً. وانطلاقاً من المسؤوليات الموكلة إليها، تدرك«سلطة تنظيم الخدمات المالية»أن الشركات والمؤسسات تبحث دائماً عن بنية تحتية مالية موثوقة وتستند إلى تشريعات وأنظمة شفافة ومشجعة وتتوافق مع أفضل المعايير والممارسات الدولية». وتابع «في بيئة العمل الحيوية التي يمتاز بها«سوق أبوظبي العالمي»، تستطيع الشركات والمؤسسات الاستثمارية أن تكون على ثقة تامة من أن«سلطة تنظيم الخدمات المالية» ملتزمة بعدالة وشمولية النظام المالي لسوق أبوظبي العالمي والذي يوفر لها كافة شروط الابتكار والنمو المستدام لقطاع الأعمال، ونحن لا نزال في بداية مشوارنا، وسنركز جهودنا في توفير كل الدعم للشركات الأعضاء في السوق». وأضاف ريتشارد: «سنتواصل خلال الأسابيع والأشهر القادمة عن كثب مع المؤسسات المالية لكي نساعدهم على فهم أنظمتنا وتعريفهم بمتطلبات تقديم طلبات الانضمام إلى السوق.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا