• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

انطلاق أربعة برامج تدريبية بمعهد التنمية بمشاركة 80 متدرباً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 فبراير 2007

جميل رفيع:

يفتتح معهد التنمية الادارية اليوم أربعة برامج تدريبية يشارك فيها نحو 80 متدرباً ومتدربة من مختلف الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية والمحلية والخاصة وذلك ضمن خطته التدريبية لعام 2007م.

وقال السيد محمد ابراهيم المازمي مدير ادارة التدريب إن البرامج تهدف الى تلبية الاحتياجات التدريبية للمؤسسات الحكومية والمحلية بالدولة للارتقاء بكوادرها وتنمية مهاراتهم الادارية واطلاعهم على أحدث التجارب والتطبيقات والنظريات الادارية الحديثة في علم الادارة للوصول لأفضل النتائج المرجوة في علم الادارة وحاضر فيها خبراء ومختصون في علم الادارة والتنمية البشرية من المعهد وسيتم في ختام البرنامج توزيع شهادة المشاركة على المتدربين.

ويبحث البرنامج الأول الذي تنطلق فعالياته بأبوظبي في ''السكرتارية الالكترونية'' وهو برنامج عام ويشارك فيه 20 متدرباً ومتدربة من مختلف الوزارات والدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية ويهدف الى التعرف على الأوامر الأساسية في برنامج السكرتارية الالكترونية والى التعرف على إعدادات البريد الالكتروني والتعامل السليم مع المراسلات البريدية الكترونياً والتطبيق السليم لمختلف الأوامر الأخرى التي يتضمنها باستخدام (الأوت لوك).

وأشار المازمي الى أن البرنامج الثاني الذي يعقد بأبوظبي يتطرق لموضوع ''إعداد البحوث والدراسات'' وهو برنامج عام ويشارك فيها 15 متدرباً ومتدربة من الباحثين والعاملين في ادارة البحوث والدراسات في الوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية والمحلية ويهدف الى إكسابهم المعارف والمهارات التي تساعدهم على إعداد وكتابة البحوث والدراسات بطرق منهجية سليمة والى التعريف على طبيعة وأهمية البحث العلمي وكيفية إعداد خطة البحث واختيار مشكلة البحث وصياغة فروضه والعينات المستهدفة وأسس استخدامها بالبحوث العلمية وأنواع البيانات وطرق جمعها وفرزها ومراجعتها والى كيفية التحليل الإحصائي للبيانات وإعداد التقرير النهائي للبحث. ويتناول البرنامج الثالث الذي يعقد بأبوظبي بعنوان (Bencharking) التعريف على طبيعة وأهمية القياس المقارن ومجالاته وأنواعه وتحديد الملامح المميزة لمنهجية القياس المقارن والتطبيق السليم لنظم واجراءات القياس المقارن. ويشارك فيه 24 موظفاً من شاغلي الوظائف القيادية والإشرافية من مختلف الوزارات والدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية. ويهدف البرنامج الرابع الذي يعقد بدبي بعنوان ندوة ''اقتصاديات المعرفة الالكترونية'' الى إكساب المشاركين المعارف والمهارات التي تساعد على الاستفادة من مداخل اقتصاديات المعرفة الالكترونية وتطبيقها في الواقع التطبيقي والى تحديد التوجهات الاستراتيجية والمتطلبات الأساسية للتحول نحو اقتصاد المعرفة الالكترونية. ويشارك فيها شاغلو الوظائف القيادية والإشرافية من مختلف الوزارات والدوائر الحكومية الاتحادية والمحلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال