• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

افتتاح دورة "مشرفي أمن الطيران" في شرطة دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 فبراير 2007

دبي - الاتحاد: أكد العميد الطيار أحمد محمد بن ثاني مدير الإدارة العامة لأمن المطارات في شرطة دبي أن أمن المطارات أصبح من العلوم الرئيسية التي يجب أن يتعرف على أساسياتها وحيثياتها جميع العاملين في أي مطار بالعالم، كونه أحد المرتكزات المهمة والمحورية في علم الإدارة الأمنية، التي تعكس مستوى كفاءة الكادر الوظيفي، وجودة إدارتها.

وقال في كلمته خلال افتتاح أعمال دورة ''مشرفي أمن الطيران المدني'' بحضور الملازم جمال علي حسن رئيس قسم التدريب والتطوير في مركز دبي لأمن الطيران المدني التابع للإدارة العامة لأمن المطارات، المنسق العلمي للدورة: ''كان لزاماً على شرطة المطار التي أوكلت إليها مهمة حفظ الأمن في جميع المنشآت الواقعة على أرض مطار دبي الدولي، أن تعد برنامجاُ علمياً متكاملاً، بالتعاون والتنسيق مع مركز دبي لأمن الطيران المدني، الذي يتولى تنظيم دورات متخصصة في مختلف المجالات المتعلقة بأمن المطارات، بالتنسيق مع المنظمة الدولية لأمن الطيران المدني (الإيكاو)''.

وسيتم تعريف المشاركين بنظام التحقق من قدرات موظفي الأمن على تنفيذ التدابير الوقائية في مجال أمن الطيران وتقديم المشورة حول تطوير خطط حالات الطوارئ بالمطارات، وإدارة الاستجابة الأمنية لهذه الحالات، بالإضافة إلى تدريب المنتسبين في الدورة على المشاركة في فرق إدارة الأزمات في مجال أمن الطيران.

تستمر الدورة خمسة أيام، ويمثل المشاركون القيادة العامة لشرطة دبي والإدارة العامة لشرطة الشارقة والإدارة العامة لشرطة الفجيرة وجمارك مطار دبي الدولي، ودائرة الموانئ والجمارك في حكومة رأس الخيمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال