• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يهدف إلى تعزيز سلامة المتسابقين

نظام «التتبع» في «الإمارات الصحراوي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

للمرة الأولى على مستوى البطولات المحلية يتم استخدام جهاز تتبع المتسابقين في السيارات والدراجات

وذلك خلال الجولة الأولى من الموسم الثالث لبطولة الإمارات الصحراوية، وهو تطور كبير يهدف إلى تعزيز سلامة المتسابقين عن طريق نظام تحديد المواقع العالمي، حيث يتيح هذا الجهاز لفريق التحكم المسؤول عن تنظيم السباق مراقبة مواقع المتسابقين كافة طوال وقت السباق.

وثمّن الشيخ عبدالله بن فيصل القاسمي دور محمد أحمد بن سليَم رئيس اتحاد السيارات والدراجات النارية ورئيس نادي الإمارات للسيارات وجهوده غير المحدودة في دعم هذه الرياضة وتعزيز مشاركة المهارات المحلية واستدامتها لأجل إعادة بريق الشهر للراليات في الإمارات، كما كانت عليه وتعزيز الأساس الذي انطلقت منه رياضة السيارات وتطورت وتنوعت فعالياتها على مستوى الدولة.

وقال: «الإمارات اشتهرت دوما بكونها مهد الرياضات بمختلف أنواعها، كما أشاد الشيخ عبدالله القاسمي بالدور الكبير لمنظمي بطولة الإمارات الصحراوية، وحرصهم على سلامة المتسابقين بالدرجة الأولى».

وقال محمد بن سليّم: «إنها المرة الأولى التي يتم فيها استخدام مثل هذا النظام في بطولة إماراتية محلية، بصفتنا منظمي هذا الحدث، نضع سلامة المتسابقين في قمة أولوياتنا، إن طبيعة صحراءنا تتميز ببيئة صعبة، ناهيك عن السباق خلال هذه الكثبان الرملية بسرعة كبيرة، سيتيح لنا هذا النظام تتبع موقع المتسابقين بدقة تصل إلى أقل من خمسة أمتار، وقد قمنا باستخدام هذا النظام نفسه منذ سنوات عديدة في رالي أبوظبي الصحراوي ورالي دبي الدولي، ونقوم الآن باستخدامه في سلسلة راليات الباها الوطنية. وأبدى المتسابقون ارتياحاً كبيراً لهذه الخطوة التي تعد تطوراً هاماً على صعيد السلامة في هذه البطولة».

وعن استخدام نظام تحديد المواقع العالمي، قال أحمد الفهيم، الفائز بالمركز الأول في الجولة الأولى في فئة سيارات البقي: «يهدف هذا النظام بالدرجة الأولى إلى تعزيز سلامة المتسابقين، وهي خطوة إيجابية تساهم في الحفاظ على سلامتنا جميعاً خلال السباق. كوني أحد المتسابقين في هذه البطولة، أرى أن استخدام هذا النظام سيمكن فريقي من تقييم أدائي ويساعده في إبداء النصائح الصائبة لي خلال السباق، حيث سيتمكن الفريق من معرفة موقعي وموقع المنافسين في السباق بشكل دقيق، يسرنا أن نرى هذه البطولة تتطور باستمرار وأود أن أتقدم بالشكر الجزيل لمنظمي هذا الحدث لاهتمامهم بأدق التفاصيل التي تساهم في تعزيز سلامة المشاركين في البطولة».

وستقام الجولة الثانية من بطولة الإمارات الصحراوية بعد غد، ومن المتوقع أن تشهد هذه البطولة أرقاماً قياسية جديدة من حيث المشاركة، بعد أن أكد عدد كبير من المتسابقين مشاركتهم في الحدث.

ويتم تنظيم بطولة الإمارات الصحراوية من قبل اتحاد السيارات والدراجات النارية بدعم وإشراف نادي الإمارات للسيارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا