• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

كوكبان يحيران العلماء خارج درب اللبانة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 فبراير 2007

شبيهان بالمشتري ويبعدان مئات السنين الضوئية

واشنطن-رويترز: نجح العلماء الأميركيون في إلقاء أقرب نظرة ممكنة على مجموعة من الكواكب خارج النظام الشمسي لكن ما لم يروه هو ما أثار دهشتهم أكثر مما رأوه بالفعل. وشرحت ثلاثة فرق منهم بيانات جمعها مجس الفضاء ''سبيتزر'' التابع لوكالة الطيران والفضاء ''ناسا'' عن كوكبين غازيين شبيهين بالمشتري يبعدان عن الأرض مئات السنين الضوئية (مئات التريليونات من الكيلومترات) أحدهما في تجمع ''بيجاسوس'' النجمي والآخر في تجمع ''فولبيكولا''.

وكان العلماء بداية واثقين من عثورهم على مياه في صورة بخار ماء في الغلاف الجوي للكوكبين، لكن ثبت أنهم كانوا مخطئين، حيث وجدت أدلة على أن الغلاف الجوي لأحد الكوكبين يحتوي على جزيئات شبيهة بالرمال تسمى ''السليكا'' مما طرح احتمال أنه محاط بسحب عالية متربة في اختلاف عن كل الكواكب الموجودة في المجموعة الشمسية. كما رصد ''سبيتزر'' للمرة الأولى ضوءا يكفي لرصد آثار الجزيئات في الأغلفة الجوية لكواكب من خارج المجموعة المعروفة باسم ''درب اللبانة''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال