• الجمعة 25 جمادى الآخرة 1438هـ - 24 مارس 2017م

الإمارات من أهم الأسواق المصدرة لسياح الحلال إلى العالم

100 فندقبالدولة يندرج ضمن موقع «حلال بوكينج» العام المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 أكتوبر 2015

رشا طبيله

رشا طبيلة (أبوظبي)

أكد مشاركون في القمة العالمية للسياحة الحلال أن الإمارات في طليعة الدول المصدرة لسياح الحلال، حيث تعد من أهم الأسواق التي تستهدفها الفنادق والمرافق الحلال من حول العالم.

وتختتم فعاليات القمة اليوم في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بعد أن ناقش المشاركون لمدة 3 أيام التدابير التي يمكن اتخاذها لضمان الاستفادة من إمكانات قطاع السياحة الحلال مع الحرص في الوقت ذاته على تطبيق أرقى معايير الجودة في القطاع.

وقال أوجوز ايسيجولو مدير عام فندق «ووم ديلوكس» ذو فئة الخمس نجوم في أنتاليا في تركيا، إنه سيتم افتتاح الفندق والذي سيكون فندق «حلال» نهاية الشهر الجاري حيث يرتفع الإقبال والطلب على فنادق الحلال لا سيما من دول المنطقة العربية.

وأكد أن الإمارات تعد من أهم الأسواق التي تستهدفها المجموعة التي تسعى للتوسع لتشمل علامات فندقية مختلفة.

وأضاف أنه بجانب السوق الإمارات، فإنه من المتوقع استقطاب السوق المحلي التركي، إضافة إلى دول في الشرق الأوسط ودول كازاخستان وأذربيجان.

ولفت إلى أن الفندق يقدم كافة المعايير التي تناسب سياح الحلال من مرافق ومسابح خاصة للنساء وخلو الفندق من الكحول وغيرها من الخدمات.

وبين أنه المجموعة ستدرس إمكانية افتتاح فنادقها في الإمارات التي تعد أيضا وجهة هامة للسياحة الحلال.

من جهته، قال سوكيان مالتيبيه مدير مبيعات حديقة «وايلد بارك» بأنتاليا، إننا نقدم حديقة صديقة للعائلة، مشيراً إلى أن السوق الإماراتي يعد أهم الأسواق التي نسعى لاستقطابها.

وقال أحمد عظيمي عدنان، مساعد رئيس المبيعات في فندق«بي ان بي بيردانا» للأجنحة الفندقية وهو فندق «حلال» في ماليزيا، إن السوق الإمارات يقع ضمن المراتب العليا في قائمة نزلاء الفندق حيث يعد سوقاً مهماً للسياحة الحلال، متوقعاً نمو الطلب من السوق الإماراتي للسنوات القليلة المقبلة، لافتاً إلى أن الفندق يقدم شقق فندقية ذات مساحة كبيرة، وتضم 3 غرف ما يناسب العائلات الخليجية.

ولفت إلى أن الفندق يقدم الخدمات كافة التي ناسب سياح الحلال الفندق مع قربه من المسجد.

وناقشت القمة، في اليوم الثاني، أمس، كيفية الترويج للوجهة السياحية واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي في ذلك، إضافة إلى كيفية تعزيز العلامات الخاصة بالسياحة الحلال، وتلبية احتياجات هذا السوق فضلا عن استخدام أحدث التقنيات لتلبية احتياجات هذا القطاع.

ويشارك في المعرض، ما يزيد على 200 جهة عاملة في هذا القطاع ويحضره ألف متخصص، ويشهد الحدث حلقات نقاش لوزراء ومسؤولين رسميين و150 محاضرة، يلقيها 70 متحدثاً دولياً. ومن المتوقع أن تبلغ قيمة عائدات هذا القطاع عالميا 238 مليار دولار أميركي بحلول عام 2019.

من جهته، قال أوفوك سيكجين رئيس المبيعات في موقع «HalalBooking.com» لـ«الاتحاد»، إن الإمارات تعد واحدة من أهم الدول التي تشهد طلباً متنامياً للسياحة الحلال من مختلف دول العالم، حيث إنه يندرج في الموقع حالياً نحو 30 فندقاً حلال وصديق للعائلة بالموقع، متوقعا أن يرتفع العدد إلى 100 فندقا العام المقبل.

وأكد أن الإمارات تتوافر فيها البنية التحتية اللازمة والمرافق الترفيهية، إضافة إلى مرافق للتسوق التي تجذب السياحة العائلية والسياحة الحلال.

وبين أنه من خلال بيانات الموقع، فإن أكثر الأسواق طلباً للسياحة الحلال بالإمارات هي الجاليات المسلمة في أوروبا، على رأسها بريطانيا وفرنسا وألمانيا، إضافة إلى طلب من تركيا.

وأشار إلى أنه يتم العمل مع الجهات المعنية بالقطاع السياحة بالدولة لتشجيع الاستثمار في المنتجعات الشاطئية «الحلال»، حيث يوجد نقص فيها بالدولة، لافتاً إلى أن المنتجعات الشاطئية الحلال تعد من أهم المنتجات التي تشهد طلباً من سياح الحلال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا