6 قنوات سعودية تبث بتقنية الدقة العالية على قمر «ياه لايف»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 أكتوبر 2012

أبوظبي، جدة (الاتحاد) - بدأت 6 قنوات سعودية البث التلفزيوني بتقنية “الدقة العالية HD” من خلال شركة “ياه لايف” عبر الأقمار الصناعية، بحسب بيان صحفي أمس.

وأعلنت الشركة الإماراتية للبث التلفزيوني الفضائي “ياه لايف”، وبالتعاون مع وزارة الثقافة والإعلام في المملكة العربية السعودية، أن قنوات القران الكريم، السنة النبوية، السعودية الأولى، الإخبارية، الثقافية، والرياضية الأولى، ستكون موجودة على قمر “ياه لايف” للمشاهدين في دول الخليج العربي وبلاد الشام، ودول جنوب غرب آسيا، باستخدام نظام الدقة العالية.

ووقع معالي الدكتور عبد العزيز بن محيي الدين خوجة وزير الثقافة والإعلام في المملكة العربية السعودية، ومحمد يوسف الرئيس التنفيذي لشركة “ياه لايف”، اتفاقية البث في جدة قبل أسبوعين.

وقال خوجة إن “ياه لايف” تتميز بمعايير عالية في جودة البث والتقنيات المستخدمة بنظام الدقة العالية على المستوى الإقليمي.

وأضاف “تعد القنوات التلفزيونية السعودية من أكثر القنوات مشاهدة في المملكة والمنطقة، ولها تاريخ طويل في الارتقاء بتطلعات المشاهدين وتزويدهم بكل ما يحتاجون إليه من خدمات”.

من جانبه، أوضح محمد يوسف، أن هذه الخطوة تظهر مدى التزام الشركة، وبالتعاون مع وزارة الثقافة والإعلام السعودية، في توفير أعلى معايير البث لنظام الدقة العالية لمشاهديها.

وأشار يوسف إلى أهمية السوق السعودية على وجه التحديد، مؤكداً أنها تشهد تطورات إيجابية في مجال البث التلفزيوني عالي الدقة.

وقال “نستخدم سعة 8 ميجابت للقناة الواحدة، وباستخدام نظام الدقة العالية، لنتيح بذلك للمشاهد في منطقة الخليج العربي وجنوب غرب آسيا فرصة التمتع بأعلى معايير الصوت والصورة والتفاعل مع المؤثرات التي تقدمها هذه التقنية”.

يشار إلى أن شركة “ياه لايف” استفادت من تبادل المعرفة والخبرات مع شركة SES للأقمار الصناعية، حيث وظفت خبرتها الواسعة في مجال البث التلفزيوني ذي الدقة العالية لتطوير معايير مرموقة وآمنة لتقديم خدمات البث التلفزيوني ذي الدقة العالية في المنطقة.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما توقعاتك لأداء أسواق الأسهم المخلية بعد إجازة عيد الفطر؟

الإرتفاع
الهبوط
إستقرار الأسهم على حالها