• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الاتحاد» تحتفل بمرور 46 عاماً على إصدارها

«الاتحاد» مسيرة وطن ليس لطموحاته سقف

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 أكتوبر 2015

الاتحاد

«الاتحاد» تحتفل بمرور 46 عاماً على إصدارها بمناسبة مرور 46 عاماً على إصدارها، أقامت صحيفة «الاتحاد» احتفالها السنوي بفندق سانت ريجنس أبوظبي، بحضور محمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر، رئيس تحرير جريدة الاتحاد، إلى جانب المسؤولين ورؤساء الأقسام، وعدد كبير من موظفيها الذين توافدوا من مختلف مكاتبها في الدولة، وشمل الاحتفال العديد من الفقرات المنوعة، حيث بدأ بالسلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، وبعد ذلك تم عرض فيديو عن شهداء الوطن والواجب. وتم عرض فيلمي فيديو، تخللتهما كلمة للحمادي الذي استهل حديثه عن شهداء الوطن والواجب من أبطال الإمارات البواسل في القوات المسلحة الذين قدموا أرواحهم رخيصة فداء وتضحية من أجل حماية تراب الإمارات، ولإعلاء كلمة الحق، وتلبية للواجب دفاعاً عن أهلنا وأشقائنا في اليمن، ولتمكينهم من حياة عزيزة كريمة يسودها العدل والنظام والشرعية، ورفع الظلم عنهم. وقال إن جنود الإمارات البواسل ضربوا أروع الأمثلة في التضحية بدمائهم وأرواحهم، لتبقى الإمارات وطن العزة والكرامة، وإن تضحياتهم تجسد الواجب تجاه الوطن لصون عزته وكرامته والذود عن حماه، وأضاف: «نفخر بالشهداء البواسل أبناء زايد، طيب الله ثراه، الذين سطروا أسماءهم بأحرف من نور أبطالاً في ساحات الشرف والبطولة، ولن ينساهم الوطن، وسيسجل التاريخ مواقفهم المشرفة في ميادين العزة والشرف»، ورفع الحمادي باسمه وباسم جميع العاملين في «الاتحاد» تحية فخر واعتزاز وإجلال وتقدير لأرواح شهداء الوطن وتضحياتهم النبيلة، سائلاً المولى عز وجل أن يتقبلهم، وأن ينزلهم نزل عباده المكرمين، مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً. وتحدث الحمادي بعد ذلك عن صحيفة «الاتحاد»، قائلاًًً: «إن (الاتحاد) عاشت وشاركت الوطن الغالي نهضته وانطلاقته الكبرى، وهي مثل الوطن الغالي، ليس لطموحها سقف أو حدود، لم تقل يوماً‪ ‬هنا نتوقف، لم تعرف السكون أو الهدوء، فهي في حركة دؤوبة، وآلت على نفسها أن تكون نبض الوطن والقارئ، وأن تكون صحيفة لكل الوطن ولكل الأمة، ف«الاتحاد» كانت وستبقى كما العهد بها دائمًا، وفية بالوعد، تحترم قارءها، وفية وملتزمة شعارها «مصدرك الأول» الذي لا يعني أن «الاتحاد» هي المصدر الأول في الخبر والمعلومة والتغطيات الصحفية فحسب، بل المصدر الأول أيضاً في المصداقية والحقيقة والموضوعية، بعيدة تماماً عن الإثارة والتهويل، ومحافظة على العهد مع الوطن والقيادة والقراء». وتطرق الحمادي إلى إنجازات الصحيفة، وما حصدته من جوائز خلال العام الجاري والأعوام السابقة، وأشاد بالأقسام والزملاء الذين شاركوا في تحقيق هذه الجوائز التي تعتبر مصدر فخر للاتحاد قبل كل شيء، وأوضح أن هناك استراتيجية مستقبلية تشمل مشاريع عديدة، تعمل عليها إدارة «الاتحاد»، وسترى النور قريباً، لا سيما مشروع البوابة الإلكترونية الجديدة للاتحاد التي سيعلن عنها خلال الفترة المقبلة، وتطوير خدماتها فيما يتعلق بحساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وكذلك العمل على تطوير المنصات الرقمية الأخرى. وفي ختام كلمته، توجه الحمادي بالشكر والتقدير لجميع العاملين في «الاتحاد» على ما بذلوه ويبذلونه من جهد وعطاء في سبيل استمرار التميز والنجاح، وأشاد بالإنجازات والأهداف كافة التي تحققت خلال العام الجاري، مشيراً في الوقت ذاته إلى حرص العاملين والمنتمين ل «الاتحاد» على التميز والنجاح، والعمل ضمن الفريق الواحد، هو ما حقق الكثير من الأهداف التي خططت لها الصحيفة تحت شعار «مصدرك الأول». وقبل ختام فقرات وفعاليات الحفل الذي تميز في تقديم فقراته المذيع اللامع سعيد المعمري، تم عرض فيلمين وثائقيين عن صحيفة الاتحاد، الأول سلط الضوء على الإنجازات التي حققتها الصحيفة خلال 46 عاماً، وما حصدته من جوائز خلال العام الجاري، وما تتبعه من استراتيجية ورؤية مستقبلية من مشاريع تعمل عليها إدارة «الاتحاد». أما الفيلم الثاني، فقد كان فيلماً وثائقياً أرشيفياً، صوِّر في مطلع ثمانينيات القرن الماضي، وتناول آلية العمل في أقسام الاتحاد لحظة وصول الخبر إلى المراحل النهائية كالطباعة والتوزيع، لتصل لقرائها في كل أنحاء الدولة والوطن العربي. وفي ختام الحفل، تم السحب على 46 جائزة قدمت للحضور، وأسدل بعدها الستار على احتفالية أنيقة، استمتع بها جميع الحاضرين، فقد كانت شاملة في مضمونها وأهدافها، على أمل اللقاء في العام المقبل، وقد حققت «الاتحاد» مزيداً من الإنجازات، وشهدت الكثير من التطورات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض