• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

المزروعي يستعرض تجربة الإماراتفي دراسة القوانين والتشريعات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 أكتوبر 2015

جنيف (وام)

أكد الدكتور محمد المزروعي الأمين العام للمجلس الوطني الاتحادي أن تجربة الأمانة العامة للمجلس في مجال التشريعات قامت على استخدام عدد من المناهج العلمية وبشكل متدرج، لكنها ركزت على منهج تكامل المعرفة الإنسانية والذي يعني أن دراسة التشريعات لم تعد حكرا على علم القانون، بل يمكن الاستفادة بشكل كبير من العلوم الأخرى كعلم السياسة والاجتماع والاقتصاد.

وأوضح المزروعي خلال مشاركته في اجتماع الأمناء العامين الدوليين الذي يعقد على هامش اجتماعات الاتحاد البرلماني الدولي في جنيف أن تجربة الأمانة العامة للمجلس الوطني الاتحادي ركزت على الباحثين وليس الخبراء والمستشارين، كما في التجارب الأخرى، لافتا إلى أن دور الخبراء هو تقديم الاستشارة ومراقبة التقيد باستخدام المناهج العلمية.

ونوه إلى استفادة هذه التجربة من محيطها وبيئتها الخارجية المتمثلة في قيم الابتكار، لافتا إلى أن دولة الإمارات تأخذ بهذا التوجه من حيث التفهم والمساندة التي حصلت عليها تجربة الأمانة العامة من قيادة المجلس ودعمها لها.

وأشار إلى أن الأمانة العامة للمجلس الوطني الاتحادي قامت بتطبيق تجربة دراسة التشريعات من خلال المنظور الاجتماعي القانوني الذي انتشر مؤخرا في العديد من برلمانات الدول المتقدمة إلا أن هذه التجربة في أمانة المجلس كانت لها بعض الخصائص الذاتية من تجهيز فرق عمل من الباحثين القانونيين وغير القانونين للقيام بإعداد البحوث والدراسات القانونية والاجتماعية اللازمة لمشروعات القوانين، لافتا إلى أن هذه التجربة اعتمدت في برلمانات الدول الأخرى على الخبراء والمستشارين أو ذوي الخبرة والمعرفة البرلمانية التشريعية،

وأن يكون عمل الباحثين في هذه البرلمانات مجرد أدوات مساعدة إلا أن أمانة المجلس قررت أن يتم إعداد فريق وطني لتنفيذ مثل هذه التجربة التي نجحت في إثبات فعاليتها وكفاءتها بنسبة تقترب من 88 في المائة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا