• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

صفقة الداخلية تركز الأضواء على كاركال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 فبراير 2007

الصفقة التي وقعتها وزارة الداخلية أمس الأول مع شركة '' كاركال'' الدولية والخاصة بشراء 10 آلاف قطعة من مسدسات الشركة خطفت الأضواء، وكانت حديث الخبراء والمعنيين بشؤون الداخلية، فهي من جهة تعد من أضخم الصفقات التي تم توقيعها حتى الآن في هذا المجال، ومن جهة أخرى عملت على تثبيت أقدام شركة ''كاركال'' بين كبرى الشركات المصنعة لهذا النوع من الأسلحة في العالم.

ويقول حمد خليفة النيادي المدير التنفيذي لشركة كاركال الدولية في أبوظبي: لا شك أن اعتماد وزارة الداخلية لمسدس ''كاركال'' كسلاح شخصي لأفرادها وضباط الوزارة، يمثل لنا مكانة كبيرة، وفي نفس الوقت تعتبر الصفقة بداية انطلاق قوية لإنتاج الشركة في الدولة، والمنطقة، ومن المتوقع أن نشهد خلال الأشهر القليلة المقبلة العديد من المفاوضات لتوقيع عقود كبيرة مع دول المنطقة، خاصة وأن هناك ثناء كبيرا على الإنتاج الحديث للمسدسات بأنواعها المختلفة التي تنتجها الشركة، ولا يوجد دليل على كفاءة وإمكانيات إنتاج الشركة أقوى من تصريحات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية والذي أكد ان قرار وزارة الداخلية شراء مسدسات شركة'' كاركال'' يأتي بعد أن خضعت هذه المسدسات الى اختبارات خاصة بالوزارة على مدى الشهور الأربعة الماضية مقارنة بالمسدسات الموجودة في السوق العالمية حيث حصل مسدس كاركال على الرقم الأعلى في التميز والجودة والأداء، وأن الوزارة كانت لديها عروض كثيرة من شركات عالمية لشراء الاسلحة الخفيفة ولكنها فضلت مسدسات'' كاركال'' لنوعيته الممتازة وأدائه العالي وتقنياته المتطورة وحصوله على الرقم الأعلى في اختبارات الجودة مما ينافس جميع الأسلحة الخفيفة الموجودة في الأسواق العالمية.

وحول مراحل تأسيس شركة كاركال الدولية لصناعات الاسلحة الخفيفة قال النيادي: بدأت فكرة تأسيس شركة ''كاركال'' العالمية أواخر عام 2002 بأبوظبي، نتاجا لتوجيهات القيادة العليا بإنتاج صناعات دفاعية وطنية تحقق الإكتفاء الذاتي، وترويجها وتسويقها في الأسواق الإقليمية والعالمية، وبالتالي تحقيق طموح دخول دولة الإمارات ضمن قائمة الدول المصنعة للأسلحة الدفاعية في العالم، وفي نهاية عام ،2006 تم تأسيس شركة كاركال الدولية المحدودة وتسجيلها كشركة في إمارة أبوظبي، وبذلك تم وضع حجر الأساس لصناعة الاسلحة الخفيفة المتقدمة لأول مرة في دول مجلس التعاون الخليجي، وانتهازنا فرصة إقامة معرض ''أيدكس ''2007 الذي يقام حاليا في أبوظبي، والذي يعد أحد أبرز المعارض الدفاعية المتخصصة في العالم، ليتم إطلاق شركة كاركال وافتتاحها بشكل رسمي.

وفي تقييمه حول تجربة شركة كاركال في التصنيع الدفاعي، قال النيادي: تعيش الإمارات في ظل التوجيهات السامية والقيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مرحلة من التميز والإبداع استطاعت الظهور بمستوى مشرف على الساحتين الإقليمية والعالمية في جميع الميادين، والتي تعد نتاج التجربة الفريدة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله.

وانطلاقا من هذه الإستراتيجية، فإن شركة كاركال الدولية ملتزمة بتقديم كل ما هو جديد ومبتكر من خلال الأفكار التصميمية المتقدمة والتصنيع بالغ الدقة، حيث تقوم كاركال بتطوير منتجات عالية الجودة تم تصميمها خصيصاً بشكل يضمن دمج أرقى الخصائص التكنولوجية المتطورة، مع أحدث الأساليب التصنيعية، وأفضل المواد الأولية عالية الجودة، بالإضافة إلى الاختيار بين أفضل الموردين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال