• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

كرم الفائزين بجوائز المهرجان ضمن فئاته الست

القاسمي وقرينته يفتتحان «الشارقة السينمائي الدولي للطفل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

الشارقة (الاتحاد)

افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وقرينته سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، أمس الأحد، فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل التي تستمر إلى الثالث والعشرين من أكتوبر الجاري، في قاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات.

وكرم صاحب السمو حاكم الشارقة، خلال حفل الافتتاح، الفائزين بجوائز المهرجان ضمن فئاته الست وهي: أفضل فيلم من صنع الأطفال، وأفضل فيلم روائي قصير من دول الخليج، وأفضل فيلم رسوم متحركة، وأفضل فيلم روائي دولي قصير، وأفضل فيلم وثائقي، وأفضل فيلم روائي طويل، حيث حصل الفائزون على جوائز نقدية ودرع المهرجان، فيما منحت الأفلام الثلاثة التي حصلت على تنويه خاص من أعضاء لجنة التحكيم على جوائز تقديرية.

وحصلت المخرجتان الإماراتيتان عائشة الشرفاء وفاطمة المازمي على جائزة أفضل فيلم من صنع الأطفال عن فيلمهما «فريج ثاني»، بينما حصد فيلم «سوريج»، للمخرج البحريني هاشم شرف، جائزة أفضل فيلم روائي قصير من دول الخليج، أما جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة، فذهبت إلى المخرج الفرنسي كارلوس دي كارفالو عن فيلمه «أوراق الخريف».

وفاز المخرج التونسي أنيس الأسود على جائزة أفضل فيلم روائي دولي قصير، عن فيلمه «صباط العيد»، في حين ذهبت جائزة أفضل فيلم وثائقي للمخرجة الهولندية، مارلين فان درويرف، عن فيلمها «ذات يوم... فوق الشجرة»، وأخيراً حصل فيلم «الأفق الجميل»، للمخرج الإثيوبي السويسري، ستيفان جاقار، على جائزة أفضل فيلم روائي طويل.

أما الأفلام التي حظيت بتنويه خاص من لجنة التحكيم فهي: فيلم «لا تتجاهلني» للمخرجة الإماراتية ميثاء ناصر باروت، وفيلم «زهرة الثلج» للمخرجة المصرية شيرين أبو عوف، وفيلم «كتاب السيد موريس ليسمور الطائر»، للمخرجين الأميركيين وليام جويس، وبراندون ولدينبرج. ويهدف مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل الذي يعد الأول من نوعه في الإمارات والمنطقة، وتنظمه مؤسسة «فن» المتخصصة في تعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة بالإمارات، إلى تعزيز ثقافة الفنون الإعلامية بين الأطفال والناشئة، واكتشاف المواهب الإبداعية ورعايتها، وعرض نتاجاتهم السينمائية. وبهذه المناسبة، قالت الشيخة جواهر بنت عبدالله القاسمي، مدير مؤسسة فن ومدير المهرجان «تشهد الدورة الثالثة من مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل جملة من التغييرات الرئيسة والتطورات النوعية، تماشياً مع التزامنا بجعل المهرجان أكبر وأفضل عاماً بعد عام، حيث يشهد المهرجان مشاركة 175 فيلماً من 20 دولة، إلى جانب مجموعة من الأنشطة والفعاليات المتنوعة، فضلاً عن ورش العمل التدريبية، ومن أبرزها مخيم تدريبي لصناعة الأفلام يستمر لمدة أسبوع، الأمر الذي يجعلنا نشعر بالتفاؤل إزاء تزايد عدد الزوار، حيث نتوقع أن يستقبل المهرجان نحو 20 ألف زائر».

وستقام عروض الأفلام للمرة الأولى في سبع مدن خارج الشارقة، مقابل خمسة مواقع في العام الماضي، بما في ذلك الذيد وخورفكان ودبا الحصن وكلباء والمدام والحمرية والبطايح، إضافة إلى مقر العروض الرئيسة بمدينة الشارقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا