• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

سليم البلوشي لـ «الاتحاد»:

«دو»تبدأ التشغيل التجريبي لشبكة الجيل الخامس في 2018

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

يوسف العربي

يوسف العربي (دبي)

تبدأ شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو» التشغيل التجريبي لشبكة الجيل الخامس عام 2018، بحسب المهندس سليم البلوشي، النائب التنفيذي لرئيس الشركة لتطوير الشبكة والعمليات.

وقال البلوشي، في تصريحات لـ «الاتحاد» على هامش معرض جيتكس 2015: إن شركة دو، بالتعاون مع شركة «نوكيا نتوركس»، في مرحلة ما قبل التشغيل التجريبي لتقنية الجيل الخامس فائقة التطور، والتي تشمل تطوير وتحديث التغطية في المعامل التقنية بحيث يتم تجهيزها لاستخدام الأفراد في المراحل اللاحقة. وأشار إلى أن اختبارات تقنية الجيل الخامس للاتصالات كشفت عن سرعة نقل بيانات تصل إلى نحو 10 جيجابايت، أي ما يعادل 100 ضعف السرعة الحالية لشبكة الجيل الرابع المتقدم «LTEA»، والتي تبلغ في حدودها القصوى نحو 300 ميجابايت. وأضاف أن شراكة «دو» و«نوكيا للشبكات» تعطي أولوية لطرح تقنيات الجيل الخامس لتكون في طليعة شركات الاتصالات التي تقوم بطرح هذه التقنية في المنطقة. وأكد البلوشي أن شركة «دو» تحرص دائماً على تطبيق أحدث تقنيات شبكات الاتصالات لتوفير الطاقات المسبقة للطلب المتزايد على البيانات من قبل عملاء الشركة، لافتا إلى أن التجربة العملية أكدت أن كل تطوير في الشبكة يتواكب معه طفرة في الطلب. وأوضح أن البيانات المتوافرة لدى الشبكة عن أنماط استهلاك العملاء أظهرت أن استهلاك العميل من البيانات يرتفع بنسبة 20% عند تحوله من شبكة الجيل الثالث إلى شبكة الجيل الرابع، متوقعا حدوث طفرة مماثلة في الاستخدام عند طرح خدمات الجيل الخامس للمحمول التي توفر سرعات فائقة لنقل البيانات.

وأشار إلى أن شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو» تقدمت بورقة عمل للاتحاد الدولي للاتصالات من أجل تحديد معايير الجيل الخامس.

وقال إن شركة «دو» تمضي في مسارات متوازية عدة لتوفير الأعمدة الرئيسة لشبكة الجيل الخامس، ومن أهمها توافر شبكة «فايبر» فائقة التطور، موضحاً أن الشركة تعتزم مضاعفة رقعة انتشار شبكة الألياف الضوئية التابعة لها خلال العام الحالي لتصل إلى 20% من مساحة الدولة، مقابل 10% خلال العام 2014، كما ستقوم الشركة بزيادتها لتصل إلى أكثر من 35% خلال عام 2016.

ومن بين أهم الأعمدة الرئيسية للجيل الخامس، والتي تعمل «دو» في الوقت الراهن على تعزيزها، هي توافر مراكز البيانات القادرة على توفير المساحات التخزينية، ومن أجل ذلك أبرمت «دو» شراكة طويلة الأمد مع شركة خزينة لتطوير مراكز البيانات، ومنها مركز البيانات الأكبر في مدينة ميدان بدبي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا