• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

أكد تميز الجيل الحالي بالتجانس والثقة

أحمد عيسى: «الفرسان» على أعتاب تاريخ جديد في آسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

أكد أحمد عيسى عضو مجلس إدارة النادي الأهلي الأسبق، وأول قائد للأهلي والمنتخب الإماراتي، على أن المرحلة التي وصل إليها الفرسان في البطولة الآسيوية، ومواجهة الهلال السعودي في إياب الدور نصف النهائي من البطولة، غداً الثلاثاء، تعتبر مرحلة تاريخية بكل معنى الكلمة.

وتابع: «من دون شك المرحلة التي وصل لها الأهلي تعتبر تاريخية بالنسبة له، وأيضاً مفصلية في مسيرة المسابقة القارية، فقد تهيأت له كل الأسس التي يمكن أن يتجاوز فيها مراحل متقدمة في آسيا، وكذلك يمتلك حصيلة كافية من الخبرة، للتعامل مع المواقف الآسيوية.

وعن مواجهة الغد أمام الهلال قال: «المباراة الثانية مع الهلال في إياب نصف النهائي هنا بدبي لا تحتمل القسمة على اثنين، ولكن المرحلة التي يمر فيها الأهلي هي من أفضل المراحل التي مرت على تاريخ النادي، من ناحية الاستقرار الإداري والفني، فضلاً عن العنصر البشري من دعم متواصل وكبير للفريق، وكذلك من خلال النتائج التي تخدم مسيرة الفريق خلال الأربع سنوات الماضية».

وتابع: «وصل الأهلي على أعتاب تحقيق شيء جديد، وهو لقب آسيا، فمحلياً حقق الأهلي ألقاباً كثيرة، والمرحلة التي وصل لها الآن، جديدة بالنسبة له، لكن مطلوب الآن ضرورة إكمال الصورة، وأعتقد أننا أمام فرصة ذهبية بالنسبة للأهلي، إذا ما أخذنا في الاعتبار نتيجة الذهاب، فتبقى الإياب للهلال وهو يلعب ولديه فرصة واحدة، لذلك الأهلي مطالب بالحذر الشديد لأنه سيواجه فريقاً متمرساً، وكذلك يمتلك تقريباً نفس ظروف الأهلي من ناحية الاستقرار ومن ناحية دعم الجماهير في بلده، بالتالي نتمنى أن يتجاوز الأهلي هذه المرحلة في سبيل تحقيق الجديد، وسبق للهلال أن تجاوز هذه المراحل وسبق أن حقق هذه البطولة، فتبقى الآن أن يحققها الأهلي ولا بد أن نعض بالنواجذ على هذه الفرصة وأن نكمل الصورة.

كما وصف أحمد عيسى المجموعة الحالية من لاعبي الأهلي بالمميزة وقال: أعتقد أن اللاعبين يثقون في بعضهم فهم مجموعة مكتملة، سواء على الصعيد الفني أو النفسي، وأيضاً على صعيد النتائج التي يحققونها، وكذلك على صعيد انتمائهم للمنتخب الوطني، نجوم الأهلي الآن من أفضل المجموعات المتجانسة التي يمكن أن تحقق الإنجازات، ما يعني أن المسؤولية أصبحت مسؤوليتهم، وأتصور أنه بعد صافرة البداية، ستبقى الكرة في ملعبهم ويجب أن يحافظوا على ما وصلوا إليه، لأن هذه الفرصة هي التي ستدخلهم كلاعبين نحو مرحلة جديدة، وهم يملكون الإمكانيات والقدرة وكذلك تكامل العناصر من اللاعبين، سواء كان من الأجانب أو المواطنين، الذين يمثل جزء كبير منهم المنتخب الوطني، فبالتالي هذه هي فرصتهم». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا