• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

كتاب جديد يفجر الأزمة

معركة عنصرية بين أنيلكا وأولييه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 أكتوبر 2015

القاهرة (الاتحاد)

فى كتابه الذي صدر مؤخراً بعنوان: «لن أسير وحدي أبداً»، كتب الفرنسى جيرار أولييه المدير الفني الأسبق لمنتخب الديوك وفريق ليفربول الإنجليزي، فقرات تنطوي على عنصرية شديدة تجاه ذوي البشرة السوداء، وخص بكلامه النجم الفرنسي نيكولا أنيلكا وأشقاءه، فما كان من اللاعب إلا أن قام بالرد عليه في فيديو بثه على موقع «يوتيوب».

والبداية كانت بكلمات أولييه الذي قال في كتابه، موجهاً كلامه إلى أنيلكا وأشقائه: «لأول مرة بل هي المرة الوحيدة في حياتي التي أرى فيها إناساً سود تحمر وجوههم».

ووصف أنيلكا هذه الكلمات بأنها ذات طابع عنصري ونقل عن كتاب أولييه قوله إن أشقائي يريدون بيعي لصاحب أعلى عرض، وأضاف أنيلكا، الذي يلعب ويدرب حالياً في نادي مومباي سيتي بمدينة بومباي الهندية إن أولييه خصه في كتابه بالحديث، حيث، إنه كان مدربه في الفترة القصيرة التي أمضاها اللاعب في ليفربول عام 2002، إذ قال أولييه أيضاً: «اثنان من أشقاء أنيلكا كانا يقومان بجولات بين الأندية في محاولة لبيع شقيقهما لمن يدفع أكثر، في الوقت الذي كنت أحاول أنا مساعدته للعودة إلى مستواه لاستكمال مشواره الكروي، ولكن أشقاءه كانوا يسعون لمساعدته لكى يسلك طريقاً آخر، وياله من نكران للجميل».

وفي نفس الفيديو حكى أنيلكا «دعابة» كانت رائجة وقت أن كان لاعباً في ليفربول، حيث لعب تحت قيادة أولييه إذ قال: «أولييه كان يرد على اللاعبين السود الذين يذهبون إليه مطالبين بمساعدتهم على زيادة رواتبهم قائلاً:»أنتم السود.. عندما يعطيكم الناس أموالاً، لا تصنعون شيئاً».

وتذكر أنيلكا أيضاً فترة وجوده في مركز التدريب الفرنسي في «كلير فونتين» وهو صبي صغير، حيث عاش وقتها 3 سنوات من سن 12 إلى 15 سنة تحت قيادة أولييه الذي كان مدرباً في الإدارة الفنية الوطنية الفرنسية، ويقول أنيلكا موجهاً حديثه إلى جيرار أولييه: في هذا المكان، أعرف جيداً كيف كنت تتصرف وتفكر، ولعل هذا هو السبب الذي جعلك في مشاكل دائمة مع الجيل الجديد للكرة الفرنسية وقتها، وعلى فكرة 90 % من الناس الذين عملوا في كلير فونتين، كنت تتكلم معهم بهذه الطريقة العنصرية، وكان هذا أمراً طبيعياً بالنسبة لك. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا