• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

25% نمواً سنوياً في الطلب على المنتجات والمعدات الغذائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 فبراير 2007

دبي- مصطفى عبد العظيم:

توقع مشاركون في معرض الخليج للأغذية ومعدات الفنادق''جلفوود''2007 نمو الطلب على سوق المنتجات والمعدات الغذائية في الإمارات سنويا بنسبة 25% حتى عام 2010 في ظل الارتفاع الكبير الذي تشهده مستويات الاستهلاك والزيادة الكبيرة في أعداد السكان بالإضافة إلى خطط مضاعفة الطاقة الفندقية خاصة في إمارتي ابوظبي ودبي. وانعكست هذه التوقعات على حجم المشاركة في معرض جلفوود 2007 الذي افتتحه أمس الشيخ حشر آل مكتوم مدير دائرة إعلام دبي، سعيا منها لاقتناص حصة كبيرة من ''كعكة الغذاء'' في المنطقة التي يتهافت عليها كثير من المصنعين خاصة وان البيانات تشير إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي تستورد أكثر من 60 % احتياجاتها في سوق الغذاء و90% من المعدات الخاصة به. ورغم الزيادة الكبيرة في مساحة المعرض هذا العام والتي زادت بنسبة 40% عن الدورة السابقة حيث بلغت 50 ألف متر مربع غطت ثماني قاعات إلا أنها لم تستطع استيعاب الإقبال الكثيف من قبل العارضين الذين ارتفع عددهم إلى 2000 شركة بنمو 20% ما أدى إلى تقليص المساحات بين الأجنحة وفقا لمشاركين في المعرض، فيما شكا بعضهم من زيادة الرسوم. وأشار مشاركون في المعرض إلى انه رغم الحرص الكبير على المشاركة في الحدث للاستفادة من النمو القوى للصناعة في الإمارات والمنطقة إلا أن هذا النمو واكبه نمو مماثل في التكاليف التصنيعية وأسعار الإيجارات ورسوم تنزيل الحاويات الخاصة بمعدات ومستلزمات العارضين. وفيما توقع مشاركون أن ينعكس النمو القوي في حجم المشاركة هذا العام بشكل مماثل على الصفقات التي يتوقع أن تنمو بنسبة تتراوح بين 20 إلى 25%، اعتبر آخرون المعرض نافذة قوية لأسواق المنطقة التي يتوقع أن يتضاعف حجم سوق المعدات والمنتجات الغذائية بها إلى 18 مليار دولار حتى عام .2010 وحظي المعرض هذا العام بمشاركة واسعة من الشركات المحلية والعربية والأوروبية حيث بلغت نسبة مشاركة الشركات الإماراتية 14% من إجمالي العارضين 25% منهم يشاركون للمرة الأولي،فيما تبلغ نسبة الشركات الخليجية 25%،بالإضافة إلى الحضور البارز للشركات المصرية هذا العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال