• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

سجن عربي ينتحل صفة رجل أمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 أكتوبر 2015

إيهاب الرفاعي (المنطقة الغربية)

خفضت محكمة استئناف الظفرة، برئاسة المستشار بلقاسم بكي، عقوبة شخص عربي الجنسية بالسجن لمدة عامين، بدلا من 5 سنوات كانت محكمة الجنايات قد عاقبته بها بعد أن وجهت إليه تهمة تناول عقاقير مخدرة ومؤثر عقلي وحيازة ذخيرة، وخطف عمال وسرقتهم، فحكمت المحكمة ببراءته من تهمة تناول مؤثر عقلي، ولكنها عاقبته عن بقية التهم بالحبس لمدة شهر عن تهمة حيازة ذخيرة هوائية ونارية، والحبس لمدة 5 سنوات عن بقية الاتهامات المنسوبة إليه تعزيزاً، للارتباط، وأمرت بمصادرة المضبوطات وإتلافها بمعرفة النيابة.

وأمام محكمة الاستئناف أنكر المتهم الاتهامات المنسوبة إليه، وأكد انه لا يعلم أي شيء عن هؤلاء العمال، وانه فوجئ باتهامهم إليه واصطحابه من قبل الشرطة التي ألقت القبض عليه وقدمته للمحاكمة، وانه يرجح أن يكون البلاغ كيدياً من جاره في السكن، وهو شاهد الإثبات في القضية، وذلك لخلافات على مواقف السيارات أمام المنزل المشترك الذي يجمعهما معاً.

واستند دفاع المتهم خلال المرافعة على عدة نقاط، تؤكد أن البلاغ من بدايته كيدي، موضحا أن الشاهد أكد خلال استجوابه أنه لا يعرف المتهم مع العلم أنه يسكن معه في نفس المنزل، وهذا مثبت بالأدلة والبراهين التي لا تقبل الشك.

كما أن أقوال المجني عليهم متضاربة، حيث أكد المجني عليه الأول أنه فوجئ بالمتهم يشهر سلاحه، ويدعي أنه شرطي، ويطلب منه أن يدخل صندوق سيارته، وعندما دخل فوجئ بالمجني عليه الثاني مقيد داخلها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض