• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

تظاهرة في دمشق احتجاجاً على حفريات الأقصى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2007

دمشق - د ب أ: تظاهر آلاف من السوريين امس، احتجاجا على أعمال الحفريات التي تقوم بها سلطات الاحتلال الاسرائيلية في محيط المسجد الاقصى بالقدس. ورفع المشاركون في المسيرة التي شارك بها عدد كبير من رجال الدين المسلمين والمسيحيين صورا ومجسمات للمسجد الاقصى وأعلاما سورية وصورا للرئيس السوري بشار الاسد.

وردد المتظاهرون الذين تجمعوا في ساحة يوسف العظمة وسط دمشق شعارات مثل ''الله أكبر'' و''لبيك يا مهد الانبياء'' و''بالروح بالدم نفدي الاقصى'' و''الاقصى يناديك يا بشار'' و''لبيك يا أقصى'' و''إننا قادمون'' و''لن ننساك يا جولان''.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها ''لا للاعمال التخريبية بجانب الاقصى'' و''سوريا الاسد معك يا أقصى'' و''إسرائيل كيان صهيوني وعنصري ينتهك المقدسات في فلسطين''. وأحرق المتظاهرون أعلاما إسرائيلية. وقالت نور الخطيب (23 عاما) وهي طالبة جامعية، إن الاعتداء على الاقصى جريمة ترتكب بحق العرب والمسلمين، وأدانت ما تقوم به إسرائيل كما أدانت الصمت العربي.

ودعا أحمد العلمي (21 عاما) إلى وحدة وطنية للدفاع عن الاقصى قائلا: ''بدمائنا سنحمي الاقصى وعلى المسلمين جميعا أن يهبوا معا لحمايته''.

وأضاف أن أي تهاون أو تخاذل سيؤدي في النهاية إلى ضياع حقوق المسلمين جميعا، متهما إسرائيل بأنها قامت بهذه الاعمال لتخريب اتفاق مكة الذي تم التوصل إليه مؤخرا بين حركتي ''فتح'' و''حماس''.