• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

الجيش اللبناني و يونيفل يعيدان معالم الخط الأزرق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 فبراير 2007

بيروت - الاتحاد: بدأت لجنة ترسيم الحدود بين لبنان والأراضي المحتلة، المؤلفة من ضباط اختصاصيين من الجيش اللبناني وقوات ''يونيفل'' امس عملها ميدانياً للتأكد من وجود نقاط الاعتلام في اماكنها الاساسية على الحدود والتي تحدد مكان الخط الأزرق واظهارها للعيان.

وباشرت اللجنة التحقق من الاشارات التي وضعتها قوات ''يونيفل'' منذ ايام بدءاً من بوابة مروحين وتربيخا الحدوديتين، هذا وتتواصل عملية التحقق الى حين انجاز المهمة كاملة.وبدأت نحو 13 آلية للجيش اللبناني مدعومة بوحدة لوجستية صينية من قوة ''يونيفل'' تحديد هذه المعالم في قرية مروحين قبل الانتقال على طول الحدود إلى عيتا الشعب ثم الى رميش ومارون الراس.

من جهة ثانية، واصل الطيران الحربي الإسرئيلي خرقه للأجواء اللبنانية وحلقت امس طائرتا استطلاع ونفذتا طيراناً دائرياً فوق المناطق الجنوبية.