• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

5 طرق تحقق السعادة خلال دقيقة واحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

دينا عفيفي

ما من شك أن كل شخص في بعض الأحيان يصل إلى مرحلة مزاجية سيئة للغاية، فربما تكون حياتك عادية وسعيد ثم فجأة يحدث هذا التغير المزاجي.

ربما تكون قد تذكرت شيئا جعلك تشعر بالحزن، أو ربما تكون قد تلقيت أنباء سيئة، وربما يكون الحدث الذي يعكرصفو مزاجك أقل أهمية بكثير، لكن بأي حال هناك بعض الأحيان تكون في حاجة إلى العودة للسعادة في الحال.

فيما يلي خمس نصائح سهلة وسريع لتحقيق السعادة في دقيقة واحدة:

1. اغمض عينيك وخذ نفسا عميقا ببطء: فالنفس العميق طريقة رائعة لخفض مستوى ضغط الدم وتهدئة الذهن وإفراز الاندورفين.   2. شخبط شخابيط:

إذا كنت موجودا في مكان عام أو في تجمع بالعمل أو في أي مكان آخر أشعر فيه أنني أحتاج إلى أن أنفرد بنفسي قليلا، أُخرج قلما وورقة وأبدأ في رسم أي شيء. هذه الطريقة في الفن يمكن أن تحقق شيئا. يمكن أن تساعدني على تجاهل معلومات تسبب توتري أو يمكن أن تساعدني في واقع الأمر في الاحتفاظ بالمعلومات. تقول صني براون مؤلفة كتاب "ثورة الشخبطة" إن الشخبطة يمكن أن تؤثر على الطريقة التي نتلقى بها المعلومات وحل المشكلات. يمكن أن تساعدنا في واقع الأمر على الاحتفاظ بمزيد من المعلومات.   3. غنِ بصوت مرتفع

الغناء يحسن الدورة الدموية ويزيد من كمية الأكسجين التي يحصل عليها جسمنا وهو أمر صحي لجسمنا ومخنا ويقلل من القلق ويفرز الإندورفين. إذا لم يكن صوتك جميلا ولم تكن وحدك، فعندما تغني بصوت مرتفع ستجد أنك تنشر السعادة بين من حولك.   4. اضحك!!

للضحك الكثير من الفوائد الصحية، إذ يسبب استرخاء في العضلات ويقلل من التوتر ويحسن المزاج ويقلل من هرمونات التوتر. لذلك، عندما أشعر بالتوتر كثيرا ما أحاول مشاهدة لقطات فيديو مضحكة على "يوتيوب" مثلا حتى أضحك، فهذا يساعد على تغيير الموضوع الذي يركز ذهني عليه ويسبب حزني ويجعلني أشعر بالسعادة، هذا فضلا عن الفوائد الصحية سالفة الذكر.ز   5. اقفز!

هل سبق في حياتك أن رأيت شخصا غاضبا للغاية لدرجة أنه يضرب برجله الأرض أو حتى يقفز؟ هل لاحظت أن مزاج هذا الشخص يبدأ في التغير؟ القفز من أفضل الطرق لتحسين المزاج. سوف تدرك أن القفز حركة مذهلة! فهي تجعل دمك يتدفق. كما يحفز القفز عملية الأيض ويؤدي لإفراز السيروتونينوهو هرمون يقلل من التوتر ويحقق توازنا في جهازك العصبي. كما يزيد من كثافة العظام والكمية التي يحصل عليها الجسم من الأكسجين مما يساعدك على التركيز. واصل القفز وسيكون مشابها للتمرينات الرياضية. وأفضل شيء أن القفز يجعل شعورك يتحسن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا