• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تعددت المنتجات والغش واحد

تضييق الخناق على مستحضرات التجميل غير المعتمدة بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

آمنة الكتبي (دبي)

حررت بلدية دبي نحو 6 آلاف مخالفة لمؤسسات ومحال مستحضرات التجميل والعناية الشخصية والعطور، فيما كشفت على 70 ألف عينة منها، منذ العام الماضي وحتى اليوم، بحسب الدكتورة نسيم رفيع رئيس قسم سلامة المواد الاستهلاكية في إدارة الصحة والسلامة العامة ببلدية دبي. وأوضحت رفيع أن الشكاوى الإلكترونية التي تلقاها مركز الاتصال بلغت 45 شكوى، حيث تم اتخاذ الإجراءات اللازمة، من حيث التحقق من صحة الشكوى، وبالتالي مخالفة المؤسسة في حال تبين وجود مخالفات.وقالت لـ«الاتحاد»: «إن أكثر المخالفات تداولاً مستحضرات تجميل وعناية شخصية غير مسجلة ومعتمدة، موضحة أنه عند رصد تلك المخالفات يقوم ضباط التفتيش المعنيون بتشديد الرقابة على تلك المستحضرات، ومنع تداولها أو عرضها للبيع للمستهلكين، من خلال المحال المعنية بتداول تلك المنتجات. وعن منتجات التجميل المقلدة، أوضحت أن الغش والتزوير لتلك المنتجات يأخذ أشكالاً ودرجات مختلفة، فمنها ما يتعلق بمخالفات التعبئة والتغليف، واستخدام عبوات رديئة بتكلفة بسيطة، إلى مخالفات تتعلق بالغش والتزوير في البطاقة التعريفية للمنتج، وذكر معلومات خاطئة حول المكونات وبلد المنشأ أو العلامة التجارية، وغيرها». وأكدت أن التزوير في المكونات يعتبر أخطر الأشكال، والتي تحمل عواقب صحية وخيمة، سواء بوجود مواد كيميائية خطيرة مصنفة عالمياً كمواد محظورة، وتكون أحد المسببات للأورام الخبيثة، وكذلك المكونات المسببة للحساسية غير المعلنة على بطاقة المنتج.

وقالت: «إن بلدية دبي بالتنسيق والتعاون بين الهيئات المحلية تسهم وبشكل كبير في تقصي تلك المنتجات المغشوشة، ومن ثم سحبها من الأسواق ومخالفة المؤسسات ذات العلاقة بعقوبات رادعة للحد من تلك الظاهرة».

وأهابت بالمستهلكين، خصوصاً الذين يقبلون على شراء مستحضرات التجميل والعناية الشخصية، الحرص على شراء تلك المنتجات من المحال سواء المتخصصة أو المتاجر الاستهلاكية، حيث إن تلك المؤسسات تخضع بصورة منتظمة لرقابة قسم سلامة المواد الاستهلاكية للتأكد من عدم وجود منتجات غير معتمدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض