• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الجليلة» ترعى أبحاث الدراسات العليا بجامعة هارفارد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

أعلنت مؤسسة الجليلة، التي تكرس جهودها للارتقاء بمستوى حياة الأفراد، دعم التعليم والأبحاث في المجالات الطبية، أمس عن برنامجها الدولي الأول للمنح الدراسية في شراكة مع كلية الطب بجامعة هارفارد.واتساقًا مع رؤيتها الرامية إلى ترسيخ مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة في مقدمة الدول الراعية للابتكار على مستوى العالم، تدعم مؤسسة الجليلة ألمع العقول الشابة في دولة الإمارات لمواصلة أبحاثهم. وسوف ترعى المؤسسة، التي تتخذ من دبي مقرًّا لها، أحد برامج المنح الدراسية «ماجيستير العلوم الطبية في تقديم الخدمات الصحية العالمية» في كلية الطب بجامعة هارفارد، كجزءٍ من جهودها الرامية إلى تشجيع العاملين في المجال الطبي، على مواصلة التدريب في مجال تقديم الخدمات الصحية العالمية، بُغية المساهمة في الارتقاء بمستوى خدمات الرعاية الصحية في البلاد.يستمر برنامج «ماجستير العلوم الطبية في تقديم الخدمات الصحية العالمية» على مدى عامين، وهو برنامج تدريبي لمرحلة الدراسات العليا يركز على الخطوة الأخيرة في تقديم الرعاية الصحية، وتحقيق الاستفادة المثلى من نتائج العلاج. ويتضمن البرنامج منهجًا معتمدًا لدى كلية الطب بجامعة هارفارد، يليه مشروع بحثي تحت الإشراف لمدة 9 أشهر في دولة الإمارات العربية المتحدة.

من جانبه قال الدكتور عبد الكريم العلماء، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجليلة: «في إطار جهودنا الرامية إلى استكمال برنامج المنح الدراسية الذي نتبناه محليًّا، يسرُّنا أن نعلن عن شراكتنا مع كلية الطب بجامعة هارفارد في أول برنامج للمنح الدراسية ترعاه المؤسسة دوليًّا. لطالما كانت كلية الطب بجامعة هارفارد مرادفًا للتميز في التعليم والأبحاث والرعاية العلاجية على مدى أجيال.ونحن من جانبنا نرى أن برنامج»ماجيستير العلوم الطبية في تقديم الخدمات الصحية العالمية«سيعزز جهودنا الرامية إلى بناء القدرات البحثية الطبية المحلية والإقليمية، بالإضافة إلى تنشئة جيل من أفضل مقدمي الرعاية الصحية في المستقبل».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض