• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

حالة نور الصحية تسمح باستمرار اعتقاله

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 فبراير 2007

القاهرة -''الاتحاد'': أكد تقرير الطب الشرعي عن حالة رئيس حزب ''الغد'' أيمن نور المعتقل أن حالته هي علة مرضية تتمثل في ارتفاع نسبة السكر في الدم مع ارتفاع معدل ضغط الدم لم ينشأ عنه هبوط احتقاني بالقلب أو خشونة بمفصلي الركبتين.

وأوضح التقرير أن حالة قلب نور متكافئة ولا يعاني من هبوط احتقاني بالقلب وأن حالته الصحية العامة تبدو في الحدود التي تسمح باستمرار بقائه في السجن حيث لا يشكل ذلك خطورة على حياته خاصة اذا وضع تحت الرعاية الطبية والتردد على المستشفى التخصصي بالسجن للمتابعة والملاحظة وتوفير المقومات الاساسية للرعاية الطبية.

جاء هذا التقرير ضمن تقرير لجنة حقوق الانسان بالبرلمان المصري التي زارت أيمن نور في السجن بناء على تكليف من رئيس البرلمان الدكتور فتحي سرور يوم 28 يناير الماضي فيما جاء تقرير الطب الشرعي قبل الزيارة بثلاثة أيام وارسل الى النيابة العامة.

وذكر تقرير لجنة حقوق الانسان أن اللجنة استمعت لمدة ساعتين لشكوى نور عن حالته الصحية. وقال انه يعاني من ارتفاع نسبة السكر في الدم وارتفاع ضغط الدم ومشاكل في القلب والكلى والبروستاتا ومفاصل الركبتين والتهاب في العصب البصري، وطلب مزيدا من الاهتمام والرعاية الصحية والسماح لاطبائه من خارج السجن بزيارته ومتابعة حالته الصحية لعدم اطمئنانه للرعاية التي يقوم بها أطباء مصلحة السجون، كما طلب السماح له بزيارات استثنائية لمقابلة المحامين وحضور جلسات القضايا المرفوعة منه أمام المحاكم للمرافعة فيها شخصيا والسماح له بالكتابة ونشر المقالات في الصحف وكل ذلك يكفله له القانون.