• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بينهم 60 خضعوا لعمليات زراعة

880 مريضاً بالكُلى في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 أكتوبر 2015

مريم الشميلي

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

أعلن قسم الإحصاءات، التابع لمنطقة رأس الخيمة الطبية، ارتفاع أعداد مرضى الكُلى برأس الخيمة، ممن يترددون على مستشفى إبراهيم بن حمد عبيد الله إلى 880 مريض كُلى، بينهم 60 مريضاً خضعوا لعمليات زراعة كلى. وقال د. عبد الله النعيمي، مدير منطقة رأس الخيمة الطبية: «إن قسم الكلى، التابع لمستشفى إبراهيم بن حمد عبيد الله، يستقبل في وحدة غسيل الكُلى حالياً 130 مريضاً تقريباً، من المواطنين ومن غير المواطنين»، موضحاً أن العدد الإجمالي لمرضى الكلى يصل إلى نحو 880 مريضاً، منهم حوالي 750 مريضاً لم يصلوا إلى مرحلة «الغسيل الكلوي»، ويتراوح عدد المرضى الذين زرعوا «الكلى»، داخل الدولة وخارجها، بين 50 إلى 60 مريضاً، يترددون على العيادة المتخصصة في المستشفى.وأشار النعيمي إلى أن أعداد مرضى الكلى في تفاوت، حيث سجلت أعدادهم في عام 2014 ما يقارب 130 مريضاً، وفي عام 2013 كانوا حوالي 140 مريضاً، وفي عام 2012 ما يقارب 125 مريضاً، وفي عام 2011 حوالي 110 مرضى، وفي عام 2010 سجلت حوالي 95 مريضاً بالكلى، وفي 2009 سجلت 94 حالة، وفي 2008 حوالي 89 مريضاً، منوهاً بأن عضو الكلى من الأنسجة التي تتأثر بشكل سريع وطردي مع الأمراض المزمنة، مثل الضغط والسكري أو الالتهابات بشكل عام، لذا لابد على الجهات المعنية، التركيز على هذا الجانب، مشيراً إلى أن اهتمام الدولة بالمرضى واضح تماماً، خصوصاً مرضى الكُلى، والتي كانت آخرها الزيارة التفقدية خلال الأسبوع الماضي، للجنة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة لعدد من المستشفيات والمنشآت الطبية.ونوه الدكتور بأن المنطقة الطبية، تستضيف يومي الجمعة والسبت مؤتمراً حول أمراض الكُلى وتبعاته، ويعتبر المؤتمر خلاصة مفيدة لمستجدات الطب في عالم أمراض الكُلى، خاصة أن عدد مراجعي قسم أمراض الكلى في تزايد مستمر سنوياً، مبيناً أن للأمراض المزمنة علاقة بالمرض خصوصاً السكري، ولابد من علاج مريض السكر علاجاً دقيقاً، للحفاظ على مستوى السكر في الدم في حدود الأرقام الطبيعية بصفة منتظمة.

وقال د. عبد الباسط العيسوي، رئيس قسم الكلى بمستشفى عبيد الله في رأس الخيمة: «إن المنطقة نظمت، صباح أمس، فحوصاً مجانية للأهالي، تشمل الضغط والسكري، بجانب التوعية الصحية حول أمراض الكلى، في مستشفى «عبيد الله»، ضمن فعاليات استباقية لجلسات المؤتمر نصف السنوي، الذي تنظمه طبية رأس الخيمة للعام الرابع على التوالي».ويشارك في جلسات المؤتمر، الذي يعقد مرتين سنوياً، نحو 270 طبياً وصيدلانياً وممرضاً، من الجنسين، من بينهم 28 محاضراً ورئيس جلسة، من الأطباء العالميين، من الولايات المتحدة وفرنسا والسعودية ومصر، بجانب نخبة من الأطباء والباحثين من الدولة. إلى ذلك، تنظم منطقة رأس الخيمة الطبية، ممثلة بمستشفى إبراهيم بن حمد عبيد الله، بالتعاون مع شعبة الكلى في جمعية الإمارات الطبية، وجامعة رأس الخيمة للطب والعلوم الصحية، يومي السادس عشر والسابع عشر من أكتوبر الحالي، النسخة الثامنة من مؤتمر الكلى في الإمارة، تحت شعار «المستجدات في أمراض الكُلى وزراعتها»، في فندق القلعة الحمراء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض