• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الجبير: من يقول إن طهران لا تدعم الحوثيين كمن ينكر أن الشمس تشرق من الشرق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

الرياض (وكالات) أكد وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي لوران فابيوس أن إنهاء الصراع في اليمن في يد الحوثيين المتحالفين مع إيران والرئيس السابق علي عبد الله صالح. وقال «هم من بدأوا هذا وهم من يواصلونه. نعتقد أن العملية السياسية هي الخيار الأفضل وأنه ينبغي للحوثيين وقوات صالح استغلال هذه الفرصة والتوصل إلى تسوية». وقال الجبير إن «من يقول إن طهران لا تدعم الحوثيين في اليمن كمن ينكر أن الشمس تشرق من الشرق، والمنطقة تواجه الآن تحديات أكثر من السابق ونحن نتعامل معها». وأضاف: الهدف من العمليات العسكرية في اليمن هو تحريرها ورد العدوان عن السعودية، ونعمل مع منظمات عالمية لإغاثة اليمنيين، ونتفق مع فرنسا حول الأوضاع السياسية في اليمن. من جهته أكد فابيوس أن هناك أملاً بالوصول لحلول سياسية في اليمن. وأكد الجبير تطابق الرؤية بين الرياض وباريس بشأن سوريا والعراق مشيرا إلى وجود خيارين في سورية أحدهما سياسي والآخر عسكري وأن بقاء الأسد ليس من ضمنهما. وقال : «بحثنا اليوم العديد من الأمور وكان هنالك تطابق بين البلدين، ولدينا توافق كبير مع باريس في عدد من القضايا الإقليمية في المنطقة». وتابع الجبير أن موقف بلاده ثابت تجاه بشار الأسد وهو من تسبب في قتل وتشريد العديد من السوريين، وأنه يوجد هناك خياران في سورية أحدهما سياسي والآخر عسكري وجميع الحلول ليس من ضمنها بقاء الأسد. وشدد الجبير على انه» لا مستقبل للأسد في سوريا». من جانبه دعا فابيوس في تصريحات ترجمت إلى العربية روسيا إلى استخدام نفوذها لإيقاف استخدام القوات الحكومية السورية للبراميل المتفجرة. وقال إن باريس تريد ضمان أن تظل المؤسسات السورية قوية وعدم حدوث مزيد من الفوضى في سوريا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا