• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
  09:31     فوز المرشح الديموقراطي في انتخابات ولاية الاباما لمجلس الشيوخ         09:33     زعيم كوريا الشمالية يتعهد "بتحقيق النصر في المواجهة" ضد الولايات المتحدة     

مقتل ثلاثة أطفال بهجومين في مقديشو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 فبراير 2007

مقديشو -رويترز: أسفر هجومان بقذائف عن مقتل ثلاثة أطفال صوماليين أمس. وذكر شهود عيان أن طفلين لقيا حتفهما بعد سقوط قذيفة مورتر على منزلهما في جنوب العاصمة مقديشو، كما توفيت فتاة عندما أطلق مهاجمون مجهولون قذيفتي (آر.بي.جي) على فندق يستضيف محادثات مصالحة في الشمال.

وقال أحد السكان من منطقة بولا هوبي الجنوبية قرب مطار مقديشو ''توفي طفلان عندما سقطت قذيفة مورتر على منزلهما وأصيب كثيرون، هناك الكثير من الأطراف المفقودة.'' وذكر شهود عيان أن أربعة أطفال على الأقل بين المصابين وأن جروحهم ناجمة أساساً عن شظايا.

وقال ساكن آخر يدعى أحمد عبدي إن القوات الإثيوبية المتمركزة في المنطقة ردت بإطلاق نيران أسلحة ثقيلة وأضاف في حديث هاتفي ''رد الإثيوبيون بإطلاق نيران مدفعية، يطلقون النيران من قاعدتهم في مستشفى بنادير بمجمع عسكري سابق.'' وقال أحد مشايخ القبائل المشارك في محادثات المصالحة إنه في الوقت ذاته أطلقت قذيفتان (ار.بي.جي) في شمال المدينة مما أسفر عن تفجير مطعم فندق ومقتل فتاة صغيرة وإصابة نادل. وأوضح ''لم تنفجر القذيفتان داخل الفندق نفسه'' مشيراً إلى أن الشرطة في الفندق ردت بإطلاق النيران.

وهذا هو ثاني هجوم على فندق في مقديشو خلال أيام مما يسلط الضوء على تفجر الوضع في الصومال حيث طردت قوات الحكومة الصومالية وقوات إثيوبية قوات ''المحاكم'' من العاصمة مقديشو وأجزاء في جنوب البلاد أواخر ديسمبر ومطلع العام الجديد.