• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

بحث خطة عمل لجان الحملة الوطنية للسلامة المرورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 فبراير 2007

خديجة الكثيري:

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة الاتحاد النسائي العام، تنطلق في الخامس والعشرين من شهر فبراير الجاري فعاليات الحملة الوطنية للسلامة المرورية، تحت شعار (سلامتنا.. مسؤوليتنا) والذي ينظمها الاتحاد النسائي العام بالتعاون مع جمعية الإمارات للسلامة المرورية، وبدعم من وزارة الداخلية. وأكد العميد حسن أحمد الحوسني مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة أبوظبي رئيس اللجنة المنظمة للحملة الوطنية للسلامة المرورية على أهمية ما تحمله الحملة وشعارها من أهداف تصب في وقاية مستخدمي الطريق من مخاطر الحوادث المرورية ورفع ثقافتهم ووعيهم بأهمية الالتزام بالقوانين والنظم المرورية كعامل أساسي في حماية أرواحهم وغيرهم من مستخدمي الطريق.

وأضاف أن هذه الحملة نظراً لأهميتها قد حظيت برعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام، وعلى اهتمام ودعم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية، إيماناً منهما بضرورة التصدى لمخاطر الحوادث المرورية والتقليل منها بكل السبل المتاحة وتوفير السلامة لجميع أفراد المجتمع وحمايتهم من التعرض لها.

جاء ذلك خلال ترؤس العميد حسن أحمد الحوسني اجتماع اللجنة المنظمة للحملة الوطنية للسلامة المرورية، والتي أقيمت بمقر الاتحاد النسائي العام بأبوظبي، وذلك بحضور أعضاء اللجنة، حيث تم خلاله استعراض ما تم إنجازه من تحضيرات للحملة.

كما تم خلال الاجتماع استعراض إنجازات واستعدادات اللجان الفرعية في مختلف إمارات الدولة والجهات المشاركة، وكل ما يتعلق على المستويين الميداني والإعلامي، حيث أشار رئيس اللجنة المنظمة إلى أهمية التركيز الإعلامي والميداني على الأخطاء الشائعة بين مستخدمي الطريق وفقاً لما تبينه الإحصاءات المرورية، وتسليط الضوء على الظواهر المرورية، لافتاً إلى ضرورة مراعاة خصوصية كل إمارة على حدة، وحسب الظروف الخاصة بها والمشاكل المرورية التي تعاني منها وتناولها بأسلوب التأثير النفسي والاجتماعي لتحقيق أكبر قدر من التأثير على المتلقي. وفي ختام الاجتماع دعا العميد حسن الحوسني كافة الأعضاء لإنهاء كافة التحضيرات والاستعدادات، وعرضها خلال الاجتماع القادم تمهيداً لانطلاق الحملة في الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال