• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

البرلمان الإيراني يصادق على الاتفاق النووي وأحكام قاسية ضد ناشطين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 14 أكتوبر 2015

ستار كريم (طهران، وكالات)

صادق مجلس الشورى الإيراني أمس، على الاتفاق النووي التاريخي الموقع مع القوى الكبرى في 14 يوليو ما يمهد الطريق أمام بدء تطبيقه واحتمال رفع العقوبات عن إيران، فيما صدرت أحكام قاسية ضد نشطاء إصلاحيين متهمين بالإساءة للنظام والمرشد علي خامنئي والدفاع عن زعماء المعارضة مير حسين موسوي ومهدي كروبي.

وجاء التصويت بعد نقاشات صاخبة بين النواب حول بنود الاتفاق النووي الذي واجه معارضة قوية من المتشددين في طهران وفي الكونجرس الأميركي.

لكن التصويت على الاتفاق تم بغالبية 161 صوتاً ومعارضة 59، فيما امتنع 13 عن التصويت. ولم يبث التلفزيون الرسمي وقائع جلسة التصويت أمس لكن وسائل إعلام إيرانية تحدثت عن أجواء غضب سادت صفوف النواب، حيث صرخ بعضهم احتجاجاً على عدم الأخذ بالمواضيع التي تثير قلقهم.

ونشرت على وسائل التواصل الاجتماعي صورة للنائب حميد رضائي الذي ينتقد الاتفاق النووي، وهو يحمل ورقة كتب عليها «هذه مخالفة رسمية للقانون». ولا شيء يحول الآن دون تطبيق الاتفاق من قبل جميع الأطراف، إيران والولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

من جهة أخرى، أصدر القضاء الإيراني أمس، أحكاماً قاسية ضد نشطاء إصلاحيين متهمين بالإساءة للنظام والمرشد علي خامنئي وبالدفاع عن زعماء المعارضة مير حسين موسوي ومهدي كروبي. وذكر موقع (كلمة) الإصلاحي أمس أن «محكمة الثورة» أصدرت أحكاماً بالسجن لفترات تصل إلى 11 عاماً و5 أشهر، إضافة إلى 99 جلدة ضد الشاعرة فاطمة اختصار بسبب مشاركتها في ملتقيات ثقافية وكتابة قصائد تدافع عن زعماء المعارضة وتنتقد الأوضاع في البلاد.

كما صدر حكم بالسجن 9 سنوات و99 جلدة بحق الناشط مهدي موسوي. فيما حكم على الناشط كيوان كريمي بالسجن 6 سنوات و223 جلدة، وأوضح القاضي أن هذه الأحكام نهائية غير قابلة للتغيير.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا