• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

أســتراليا ترفض إيقاف إنتاج الفحـم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 فبراير 2007

سيدني-(د ب أ): عارضت شخصيات سياسية بارزة في أستراليا أمس دعوة أنصار البيئة بوقف صناعة الفحم في البلاد بحلول عام 2010 وكان النائب البرلماني وزعيم حزب الخضر بوب براون قد صرح بأن تكبد خسائر اقتصادية ضخمة وفقدان وظائف على نطاق واسع سيكون هو الثمن الذي يتعين دفعه لمعالجة مشكلة تغير المناخ وإنقاذ الأرض.

وأضاف أنه يتعين التوقف عن تصدير الفحم وإغلاق محطات الطاقة التي تعمل بالفحم وإغلاق مناجم استخراجه. ويوفر قطاع تعدين الفحم 26 ألف فرصة عمل ويدر 25 مليار دولار أسترالي (19 مليار دولار) سنوياً في شكل عائدات تصدير.وأعلن رئيس الوزراء الاسترالي جون هاوارد أن المناجم ستظل مفتوحة رغم أن انبعاثات محطات الطاقة التي تعمل بالفحم تمثل أحد الأسباب الرئيسية لظاهرة تغير المناخ. وقال هاوارد أمام البرلمان: ''لن نضحي بوظائف عمال مناجم الفحم''. وأدان حزب العمال المعارض أيضاً الدعوة لوقف صناعات الفحم. وقال كريس إيفانز زعيم الحزب: إن وقف تصدير الفحم سيكون له ''تداعيات خطيرة على الوظائف المحلية ولن يؤدي إلى تخفيض كبير في انبعاثات الكربون''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال