• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الإمارات: ما يحدث في فلسطين جرائم إرهابية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 أكتوبر 2015

الاتحاد نت

دعا معالي محمد بن نخيرة الظاهري سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية والمندوب الدائم بجامعة الدول العربية إلى ضرورة عقد اجتماع وزاري طارئ وعاجل لبحث الانتهاكات والاعتداءات التي يقوم بها الاحتلال الاسرائيلي في دولة فلسطين.

وقال خلال الكلمة إن ما يحدث في فلسطين جرائم إرهابية، حيث تقوم إسرائيل يوميا بارتكاب ابشع الجرائم في حق الشعب الفلسطيني وتنتهك يوميا حرمات المسجد الأقصى المبارك وكافة المقدسات الإسلامية والمسيحية دون وازع أو رادع.

وأضاف الظاهري "إننا نجتمع اليوم لنتخذ قرارا بشأن ما يمكن عمله لوقف هذه الجرائم والانتهاكات ولحماية مقدساتنا وابنائنا من الفلسطينيين من هذه الجرائم العنصرية والتي تستوجب منا الوقوف وقفة جادة تدفع الأسرة الدولية لتحمل مسؤولياتها تجاه تلك الجرائم "جاء ذلك خلال كلمته خلال الاجتماع الطارئ بشأن الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية الخطيرة في فلسطين بصفته رئيس مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين".

جاء ذلك خلال كلمته في الاجتماع الطارئ بشأن الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية الخطيرة في فلسطين بصفته رئيس مجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين.

وأضاف معالي السفير أن دولة الإمارات تدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته ضد تلك الانتهاكات وضد تلك الثقافة العنصرية والوحشية التي يقوم بها هؤلاء المستعمرون ويمارسونها ضد الشعب الفلسطيني بكافة طوائفه من مسلمين ومسيحيين وضد أبنائه من الأطفال والنساء والشباب والشيوخ العزل حيث إن استمرار الصمت الدولي تجاه تلك الانتهاكات الإجرامية المتسلسلة تجعل الجميع يشعرون بأن إسرائيل محصنة وفوق القانون الدولي والإنساني وهو ما يهدد الأمن والسلم الإقليمي والدولي.

وشدد على أن دولة الإمارات تؤكد أن "القضية الفلسطينية هي قضية العرب الأولى وأن استمرارها دون حل عادل يشكل العنصر الأساسي والجاذب لقوى الإرهاب والتطرف بالمنطقة ..كما تظل هذه القضية مفتاح الأمن والسلم في المنطقة فهي أساس كل التوترات ولا يسعنا الحديث عن مكافحة الإرهاب ومواجهته وعن دعم السلم والأمن الدوليين في ظل هذه الجرائم المستمرة التي ترتكب بهذه الصورة البشعة".

وأوضح معالي محمد بن نخيرة الظاهري أنه لابد من إعادة التأكيد على دعم الجهود الكبيرة التي تقوم بها المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة في الدفاع عن المقدسات في القدس الشريف وفي إطار الرعاية الهاشمية التاريخية للمقدسات التي يتولاها جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين الوصي على المقدسات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض