• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الطوارئ والأزمات» تبحث التعاون مع «الرقابة النووية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 13 أكتوبر 2015

أبوظبي (وام)

بحث الدكتور جمال محمد الحوسني مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث خلال لقائه بمكتبه أمس كريستر فيكتورسن مدير عام الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، تعزيز علاقات التعاون المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات وآلية تنسيق وتوحيد إجراءات التعامل مع حالات الطوارئ والأزمات وضمان الاستعمالات المأمونة والأمنية والسليمة للبرنامج النووي في دولة الإمارات.

كما تناول اللقاء الذي حضره سيف محمد ارحمه الشامسي نائب مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث استعداد الجانبين لتبادل الخبرات في مجال التخطيط لإدارة الطوارئ ووضع متطلبات استمرارية الأعمال وتوفير الضمانات والحماية المادية والأمان والمسؤولية المشتركة عبر تضافر جهود مؤسسات الدولة لتعزيز وتنسيق السياسات والإجراءات الوطنية لأغراض الجاهزية على المستوى الوطني وذلك وفق أعلى معايير التميز والأمان التي حددتها الوكالة الدولية للطاقة النووية والتي تنشدها الدولة ضمن منظومة وطنية تسهم في حماية الأرواح والممتلكات وتعزيز إمكانات الدولة في مواجهة الطوارئ والأزمات.

كما بحث الجانبان برامج التمارين المشتركة التي تقوم بتنفيذها هيئة الطوارئ وفق أجندة وطنية .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض