• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حذرت من ألعاب الإنترنت وآثارها السلبية على الأطفال والمراهقين

«صحة»: الإدمان أو الانتحار أبرز عوارض الاكتئاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 12 أكتوبر 2015

أحمد عبدالعزيز

أحمد عبدالعزيز (أبوظبي)

حذرت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» من إهمال الصحة النفسية، خاصة مرض الاكتئاب، الذي قد يؤدي إلى مضاعفات أخطرها، الإدمان والانتحار، وأقلّها أمراض القلب.

كما حذرت من خطورة ألعاب الإنترنت وآثارها النفسية على الأطفال والمراهقين، مؤكدة أهمية الصحة النفسية للسيدات الحوامل.

وقالت: تشير الأبحاث إلى أن الاكتئاب ناتج عن نقص أو عدم توازن بالمواد الكيميائية الموجودة بالمخ والجسم كافة، ويصيب النساء أكثر من الرجال، ويشمل أعراضاً عديدة منها، الأرق واضطرابات النوم والقلق والتوتر وفقدان، أو زيادة الشهية عدم التركيز والتعب.

وأوضحت أن هناك عدة استراتيجيات لعلاج الاكتئاب، كتناول الأدوية المضادة للاكتئاب، والعلاج النفسي، والعلاج بالصدمات الكهربائية، مضيفة أن هذه الاستراتيجيات تشمل العلاج الضوئي بالتعرض لأشعة الشمس، والعلاج الفيزيائي بممارسة الرياضة.

جاء ذلك، خلال مبادرة «اسأل طبيب» على حساب الهيئة في تويتر، بمناسبة «اليوم العالمي للصحة النفسية» الذي وافق 10 أكتوبر.

وتناول الدكتور مدحت الصباحي استشاري الطب النفسي تأثير الإنترنت على الصحة النفسية عند الأطفال من ناحية شراء الألعاب، أو الإفراط في شراء الكماليات عند الكبار، مشيراً إلى كثرة الألعاب التي تعلم قواعد ألعاب الميسر، ما يساعد في جذب الشباب لهذه المواقع.

وأشار إلى ضرورة معرفة كيفية التعامل السليم مع المراهقين والمراهقات وتحفيزهم لتطوير مفهوم احترام الذات والآخرين، وتعريف الأبناء بأن فترة المراهقة هي مرحلة انتقالية عمرية يمر بها كل إنسان، لافتاً إلى أن التشجيع والدعم وإظهار الاهتمام وعدم الاستخفاف بأحلامهم ينتج جيلاً متوازناً نفسياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض