• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

أحمد بن سعيد: السياحة والطيران والنقل روافد رئيسية لخطة دبي الاستراتيجية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 فبراير 2007

دبي - محمود الحضري:

قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني الرئيس الأعلى لطيران الإمارات إن جانبا مهما من دبي خطة الاستراتيجية يركز على قطاعي السياحة والطيران والنقل، باعتبارها روافد للموارد غير النفطية، ومن هنا تأتي توسعات المرحلة الثانية بمطار دبي الدولي، والتي ستدخل الخدمة قريبا، ومشروع دبي وورلد سنترال، والذي بدأت الأعمال الانشائية فيه، لافتا الى ان هذه المشروعات وغيرها داعم رئيسي لخطة دبي الاستراتيجية ،2015 مضيفا سموه بأن طيران الامارات لاعب رئيسي في خطة دبي الرامية الى الوصول بعدد نزلاء الفنادق ما بين عامي 2010 و2012 الى نحو 15 مليون شخص.

جاء ذلك خلال الاحتفال بتدشين الاحتفال باعتماد شركة طيران الجزيرة الكويتية مطار دبي مركزا ثانيا لعملياتها في المنطقة إضافة إلى مطار الكويت، لتصبح أول شركة طيران منخفض التكلفة تسير رحلات من دبي إلى سبع وجهات مختلفة وهي البحرين والكويت ومومباي وكوتشي ونيودلهي ومسقط وصلالة.

وأضاف سموه: أن السماح بتشغيل عمليات طيران الجزيرة كشركة طيران منخفضة التكاليف، يأتي ضمن سياسة دولة الإمارات ومطار دبي منها بتطبيق الأجواء المفتوحة، والسماح لشركات طيران عالمية باتخاذ مطار دبي مركزا ثانيا لعملياتها، وليس مركزا رئيسيا، وهناك فرق جوهري بين اتخاذ شركات الطيران مطار دبي مركزا أول للتشغيل، أو مركزا ثانيا.

وحول ما إذا كانت دبي ستسمح لشركات الطيران منخفضة التكاليف باعتماد مطار دبي مركزا لعملياتها، بخلاف ما تم الإعلان عنه قبل ذلك بقصر عمليات هذه النوعية من الشركات على مطار جبل علي (مطار دبي وورلد سنترال) فيما، أفاد سمو الشيخ أحمد بن سعيد بأن دبي تنتهج عمليا سياسة الأجواء المفتوحة، وهناك شركات عديدة بخلاف طيران الجزيرة تستخدم مطار دبي مركزا إضافيا لعملياتهاـ وتشغيل رحلاتها الى العديد من المحطات، موضحا بان كل هذه العمليات تتكامل مع طيران الامارات وتعزز من التوجه العام لجعل وترسيخ مطار دبي كمركز عالمي لصناعة الطيران. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال