• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

حلقة شبابية حول استراتيجية الأمن المائي 2036

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 فبراير 2018

أبوظبي (الاتحاد)

استهلت وزارة الطاقة والصناعة شهرها الابتكاري بفعالية شبابية بالتعاون مع مجلس شباب الإمارات وهي عبارة عن حلقة شبابية بعنوان استراتيجية الأمن المائي 2036 واستشراف مستقبل إدارة الموارد المائية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد أقيمت الفعالية في مركز الشيخ زايد لعلوم الصحراء في مدينة العين.

وحضر الجلسة الشبابية كل من الدكتور مطر النيادي وكيل وزارة الطاقة والصناعة، وفاطمة الفورة الوكيل المساعد لشؤون الكهرباء وطاقة المستقبل في الوزارة وعدد من المسؤولين وقد بدأت الجلسة باستعراض استراتيجية الأمن المائي 2036 التي أطلقتها الوزارة في سبتمبر 2017 بهدف ضمان استدامة الموارد المائية خلال الظروف الطبيعية والطارئة بما يحقق الرخاء والسعادة لسكان الدولة بجانب استدامة نمو الاقتصاد الوطني، وفيديو لإنجازات المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في مجال الموارد المائية، إيماناً منه بأهمية المورد واستدامته.

وتم خلال الجلسة الشبابية التطرق إلى عدد من المحاور في موضوع الأمن المائي بدءًا بفيديو لدور ونهج مؤسس الاتحاد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في الحفاظ على الموارد المائية وتنميتها وضمان استدامتها للأجيال القادمة، فقد أولى المغفور له اهتماماً كبيراً في البيئة وعناصرها التي توفر العيش السعيد والكريم للشعب.

واستكمل النقاش حول التحديات التي تخص فئة الشباب في مجال الموارد المائية، وكيفية تجاوز هذه التحديات ومنها موضوع الوعي المائي لدى الشباب، واعتبر الحضور أن موضوع الوعي المائي لدى الشباب يعتبر من المواضيع المهمة عند الحديث عن استدامة الموارد المائية.

كما تم التطرق إلى تأثير التغيير في اقتصاديات المياه بشكل إيجابي على كمية الاستهلاك فأصبح المستهلك أكثر حرصاً على كمية المياه المستهلكة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا