• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

هيئة الهلال الأحمر تفتتح المرحلة الأولى لمدينة خليفة في "إمبارا"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 فبراير 2007

كولومبو ـ''وام'': افتتح وفد هيئة الهلال الأحمر الإماراتية أمس المرحلة الأولى لمدينة خليفة في ولاية ''إمبارا'' بسيريلانكا في إطار زيارته لكولومبو لافتتاح عدد من المشاريع الإنسانية التي تمولها دولة الإمارات العربية المتحدة لصالح المنكوبين والمتضررين من جراء فيضانات تسونامي. وقام سعادة عبدالله محمد المحمود مدير إدارة المشاريع والتنمية رئيس الوفد يرافقه سعادة محمود محمد المحمود سفير دولة الإمارات لدى كولومبو بقص الشريط التقليدي وتوزيع مفاتيح عدد من الوحدات التي تم إنجازها وهي200 وحدة سكنية من بين ألف و25 وحدة بتكلفة ثلاثة ملايين و280 ألف دولار، وذلك بالتعاون مع بلدية إمبارا والمنظمة المتحدة للإسكان البشري التي تنفذ المشروع بتمويل من هيئة الهلال الأحمر الإماراتية. ثم قام الوفد بجولة داخل المدينة وسط ترحيب أهاليها الذين عبروا عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً. وأكد سعادة عبدالله المحمود أن افتتاح المرحلة الأولى من مدينة خليفه يأتي بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة والمتابعة المستمرة لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر لإيواء المحتاجين وإنشاء مشاريع إسكان تلبي احتياجاتهم للعيش في أمان. وقال إن نسبة انجاز المشروع بلغت حوالي 65 بالمائة وسيتم خلال الأشهر الثلاثة المقبلة الانتهاء من بقية المشروع وتوزيعها على المحتاجين فور الانتهاء منها.وأكد أن هيئة الهلال الأحمر ستواصل برامجها ومشاريعها الإنسانية ولن تألو جهدا في تقديم المزيد من الدعم إنطلاقا من الرسالة الإنسانية.

الأمم المتحدة

وحيا رئيس الوفد روح التعاون البناء والتنسيق الجيد مع الشركاء خاصة فى منظمة الأمم المتحدة للاسكان البشرى للعمل سويا من أجل تنفيذ هذا المشروع.من جانبه قال سعادة محمود محمد المحمود سفير الدولة لدى سيرلانكا إن تلك المشاريع تأتي تعبيرا عن المشاعر الإنسانية النبيلة التي يحملها شعب الإمارات تجاه شعب سيريلانكا، مؤكدا اهتمام دولة الإمارات قيادة وحكومة وشعبا بتقديم الدعم الإنساني إلى كافة الشرائح التي تأثرت بكارثة فيضان تسونامي وتحسين أوضاعهم وظروفهم الإنسانية والمعيشية. من جانبه أعرب ممثل منظمة الأمم المتحدة للاسكان البشري عن شكر المنظمة لدولة الإمارات على هذه المساعدات والمبادرات الإنسانية التي ساهمت في تخفيف الآلام والعبء عن المشردين والمتضررين. مثمنا مواقف دولة الإمارات ومؤكدا أهمية التعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لتقديم مزيد من المشاريع.

شكر وتقدير

كما عبر عدد من المسؤولين السيريلانكيين عن بالغ شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات مثمنين المواقف الإنسانية المشرفة لصاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد آل نهيان '' حفظه الله '' تجاه الشعب السيريلانكي في الشدائد والمحن.

وقد عقد وفد هيئة الهلال الأحمر الاماراتية أمس اجتماعا مع معالي سيربال داسلوا وزير الصحة السيرلانكي بحضور سعادة سفير الدولة لدى كولومبو حيث تم الاطلاع على احتياجات المستشفيات السيرلانكية من خدمات وأجهزة. وأشاد معالي وزير الصحة السيريلانكي بما قدمته دولة الإمارات وتقدمه للشعب السيريلانكي من مساعدات عاجلة وإقامة مشاريع إسكانية ودور للايتام ودور رعاية للطالبات. منوها بإقامة دار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للطالبات في كولومبو التي ستساهم في إيواء الطالبات اللاتي يدرسن في العاصمة ويأتين من المدن والقرى البعيدة لتحصيل العلم. وكذلك المشاركة بجناح في الكلية العربية للسيدات المسلمات والمشاريع الاسكانية الأخرى. واجتمع وفد هيئة الهلال الأحمر برئاسة عبدالله المحمود صباح أمس بحضور سعادة سفير الدولة بمقر السفارة مع معالي اتودا سينافي ساتنا وزير العمل السيرلانكي الذي تقدم بعدة مشاريع إنسانية يمكن ان تساهم هيئة الهلال الأحمر بتمويلها للمتضررين والمنكوبين من فيضانات تسونامي.كما عقد بمقر سفارة الإمارات في سيريلانكا أمس اجتماع بين وفد هيئة الهلال الأحمر الإماراتية وممثلي منظمة الأمم المتحدة للاسكان البشري الذي يقوم بتنفيذ مشاريع الاسكان في '' غول '' و '' امبارا '' السيريلانكيتين اللتين تضررتا من فيضان تسونامي بحضور سعادة محمود محمد المحمود سفير الإمارات في كولومبو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال