• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تبدأ وتنتهي في ياس لمسافة 130 كلم

طواف أبوظبي يدخل مرحلته الثانية في «العاصمة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تنطلق اليوم المرحلة الثانية لسباق طواف أبوظبي التي تعرف بمرحلة العاصمة، وتمتد من مرسى وحلبة ياس في الثانية ظهراً لمسافة 130 كيلو متراً، وتنتهي عند ياس مول في جزيرة ياس، بعد مرورها بعدة مناطق سياحية في العاصمة أبوظبي. وقسمت اللجنة المنظمة مسار هذه المرحلة إلى قسمين يطوف القسم الأول جنوب العاصمة أبوظبي، بينما يطوف القسم الثاني شمالها، وتعد الانطلاقة من عند مرسى ياس مروراً بمدينة فيراري في الجزيرة ليتحول المسار بعد ذلك إلى جزيرة أبوظبي من شارع الراحة على كورنيش القرم، ويطوف الدراجون على جسر المقطع في بوابة جزيرة أبوظبي ليمروا بجانب مسجد الشيخ زايد وذلك قبل الوصول إلى مدينة زايد الرياضية ليطوفوا حول ستاد مدينة زايد، قبل أن يعودوا بنفس المسار رجوعاً إلى جزيرة ياس في نهاية القسم الأول لهذا اليوم.

وسيسلك المتسابقون بعد ذلك شارع الشيخ خليفة بن زايد السريع للوصول إلى جزيرة السعديات في طريقهم نحو كورنيش أبوظبي، حيث سيكون المسار بعد ذلك على طول كورنيش أبوظبي ليظهر ملامح العاصمة الإماراتية والمنشآت المختلفة، حيث يعتبر فندق قصر الإمارات المرحلة الثانية لسباق هذا اليوم بعد مدينة زايد الرياضية، ومنه يعود المتسابقون بعد ذلك إلى خط النهاية عند ياس مول.

ووضعت اللجنة المنظمة مسار السباقات وفقاً لأسباب مدروسة في مسألة الترويج للعاصمة أبوظبي والمناطق السياحية المتنوعة فيها سواء في العاصمة أو منطقة ليوا أو مدينة العين، بحكم نقل السباق التلفزيوني عبر معظم القنوات الرياضية حول العالم، والمتابعة الكبيرة التي يحظى بها هذا السباق، وارتأت اللجنة إبراز أهم المعالم الحضارية في أبوظبي كمسجد الشيخ زايد الكبير الذي يعد من أهم المعالم المميزة في العاصمة بشكله المعماري المتميز والذي يشكل نموذجاً خاصاً، تم بناؤه بواسطة مواد تم جلبها من مختلف بقاع العالم، وقد عمل أكثر من 3000 عامل وأكثر من 38 شركة حتى كان افتتاحه في عام 2007. وسيتحصل المتسابقون على فرصة للطواف حول ستاد مدينة زايد الرياضية الملعب الذي يعد الأكبر في الإمارات وأبوظبي واستضاف العديد من الفعاليات الرياضية الكبرى حول العالم ككأس العالم للشباب والناشئين وكأس العالم للأندية عامي 2010 و2011، وكأس آسيا في عام 1996.

وسيطوف المتسابقون في جزيرة السعديات التي تستعد لاحتضان العديد من المراكز الثقافية والتاريخية في هذه الجزيرة، كمتحف اللوفر في أبوظبي ومتحف الشيخ زايد، إضافة لعدد من المدن السكنية والمنشآت التجارية المختلفة، والجامعات والكليات، لتصبح مركزاً سكانياً متكاملاً في السنوات القادمة، وبطبيعة الحال فإن المسار لابد أن يشمل كورنيش أبوظبي الساحر على شواطئ العاصمة والمرور بمنطقة مركز المارينا قرب قرية التراث قبل التوجه والدوران حول فندق قصر الإمارات أفخم المنشآت في الإمارات، والذي يعد صرحاً معمارياً مميزاً وأيقونة لزوار أبوظبي.

وينتظر المتسابقون في اليوم الثاني للطواف درجة حرارة عالية، حيث لم تختلف درجة الحرارة في العاصمة أبوظبي عن منطقة ليوا التي شهدت درجات حرارة عالية أمس، وستبلغ درجة الحرارة اليوم داخل أبوظبي نحو 40 درجة مئوية، بينما ستنخفض نسبة الرطوبة صباحاً وظهراً نحو 41٪ مقارنة بيوم أمس والذي بلغت فيه 45٪، فيما ستصل سرعة الرياح إلى 26 كيلومتراً في الساعة بزيادة في السرعة تصل إلى 3 كيلومترات عن الأمس في أبوظبي. ورغم السرعة العالية في العاصمة أبوظبي اليوم إلا أن هذه المرحلة تعتبر سهلة للدراجين بحكم غياب الكثبان الرملية والمنطقة المفتوحة كالمرحلة الأولى في ليوا التي أقيمت حول الكثبان الرملية وصحراء ليوا، فيما ستغلق المباني والمنشآت في مرحلة اليوم على سرعة الهواء وقوته، ولن تعيق المتسابقين كثيراً باستثناء منطقة كورنيش أبوظبي وجزيرة السعديات، وهو ما يجعل طبيعة المرحلة المقررة اليوم مختلفة عن المرحلة الأولى أمس. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا