• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

شارك في السباق المجتمعي بحلبة ياس

نهيان بن زايد: الطواف هدية أبوظبي لرياضة الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد) ‫شارك سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي في السباق المجتمعي للدراجات، الذي أُقيم في حلبة ياس مساء أمس الأول، بتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي الذي دعا كل أفراد وشرائح مجتمع أبوظبي للتفاعل والمشاركة في ممارسة رياضة الدراجات الهوائية. وجاء السباق تزامناً مع استضافة العاصمة للجولة الختامية لموسم سباقات الدراجات العالمية للمحترفين بداية من اليوم.‬ ‫واستقبل سموه عارف حمد العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي الذي قدم بدوره قميص السباق المجتمعي، الذي يحمل شعار الطواف لسموه، كما شارك في السباق الشيخ خالد القاسمي رئيس مجلس إدارة أبوظبي للسباقات، وخالد الفهيم ومجموعة كبيرة من الشخصيات وممثلي الجهات الحكومية والخاصة وعموم أبناء المجتمع بشرائحه المختلفة.‬ ‫والتقى سموه بالسفير الرسمي للطواف مارك كافينديش الدراج العالمي الشهير الذي سيغيب عن المشاركة بسبب الإصابة التي كانت قد لحقت به مؤخراً.‬ ‫كما شهد السباق المجتمعي الذي أُقيم ضمن الحملات الترويجية لطواف أبوظبي مشاركة قياسية لأفراد المجتمع، وتلونت الحلبة بألوان علم الإمارات، وهي الألوان التي تم اختيارها لقمصان الفائزين عبر مجسمات كبيرة انتصبت داخل الحلبة ومنحت السباق رونقاً وزخماً كبيرين، كما قام فريق العمل الترويجي باستقبال جميع المشاركين، وتوزيع الأطقم الرسمية للسباق المجتمعي، وتقديم كل المعلومات والبيانات عن الطواف الحدث العالمي الأبرز، الذي يقام للمرة الأولى من نوعها في العاصمة أبوظبي التي تقف في مقدمة مدن العالم باستضافة أهم الفعاليات الدولية.‬ ‫وفي ختام مشاركته في السباق، عبر سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، عن سعادته بمشاركة أبناء المجتمع بالسباق المجتمعي وممارسة رياضة الدراجات الهوائية داخل حلبة ياس، مؤكداً أن الدراجات من الرياضات المحفزة لحياة مثالية لكل أفراد المجتمع، الذي نطمح للوصول به إلى أعلى درجات التوعية والتثقيف بأهمية دور الرياضة وانعكاسها الإيجابي على الحياة اليومية.‬ ‫وبمناسبة استضافة العاصمة فعاليات طواف أبوظبي الجولة الختامية لموسم سباقات الدراجات الهوائية العالمي، قال سمو رئيس مجلس أبوظبي الرياضي: «دولة الإمارات العربية المتحدة أولت بفضل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله)، اهتماماً واسعاً لمواصلة نهج العطاءات لمسيرة النماء والازدهار، وسخرت بدعمه السخي كل الإمكانات لرفعة الوطن وإعلاء شأنه بين الأمم، حتى غدت دولتنا الحبيبة منارة عالمية للابتكار والإبداع والتفوق والنجاح».‬ ‫وأضاف سموه: «لقد كان لدعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، لمحاور التقدم وعمليات التنمية، الأثر الكبير في تعزيز المنجزات المكتسبة بمبادرات رائدة ترسم آفاق النجاح والتميز».‬ ‫وأكد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان أن استضافة العاصمة طواف أبوظبي للدراجات الهوائية، في ختام جولات الاتحاد الدولي لموسم 2015، جاءت ثمرة للنهضة الكبيرة التي تعاصرها الإمارات، باعتبار الحدث إحدى المبادرات المهمة التي تواكب الدعم والاهتمام الكبيرين اللذين تقدمهما القيادة الرشيدة لشريحة الرياضة والرياضيين، ودورها البناء في تحقيق بصمات التقدم للقطاع الرياضي الذي يزداد تألقاً باستضافة الفعاليات العالمية، مما يوفر منصات الدعم واكتساب الخبرات من تجارب الرياضيين المحترفين، وتدفع رياضتنا لمزيد من النجاحات.‬ ‫وأعرب سموه عن فخر مجلس أبوظبي الرياضي بتقديم هذا الحدث العالمي الكبير لرياضة الإمارات وللعاصمة أبوظبي، حيث نتطلع لجعلها في مقدمة الوجهات الرائدة عالمياً، باستضافة كبرى الفعاليات الرياضية، وتعريف العالم بمدى التطور الكبير الذي وصلت إليه، ودورها الفاعل في دعم الحركة الرياضية الدولية، في ظل الإمكانات الكبيرة والبنى التحتية المميزة التي يمكنها الإسهام في إنجاح أي حدث دولي تستضيفه.‬ ‫وأشار سموه إلى أن رياضة الدراجات الهوائية شهدت في الآونة الأخيرة إقبالاً كبيراً من قبل أفراد المجتمع، ما يعني أن الطواف سيجد اهتماماً لافتاً من شرائح وأطياف المجتمع المختلفة، وسيسهم حتماً في إبراز معالم أبوظبي التراثية والسياحية، وسيكون له دور كبير في الإضافة لخططنا التنموية في قطاع الرياضة.‬ ‫وفي الختام، رحب سموه بوفد الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية وكل الفرق والنجوم المشاركين في الطواف، والوفود الإعلامية الدولية، وضيوف الإمارات، لهذا الحدث، متمنياً لهم إقامة طيبة، والتوفيق لكل الفرق في جميع مراحل الطواف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا