• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

27 % أوربيون و23% من دول «التعاون»

256 ألف سائح علاجي لدبي ومليار درهم عائدات النصف الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 أكتوبر 2015

سامي عبدالرؤوف

سامي عبدالرؤوف (دبي) بلغت قيمة عائدات السياحة العلاجية في إمارة دبي مليار درهم في النصف الأول من العام الجاري، من خلال 16 مستشفى بالإمارة، بحسب هيئة الصحة في دبي، التي أشارت إلى أن عدد السياح في هذا القطاع بلغ 256097 سائحاً علاجياً داخلياً وخارجياً. وبلغت نسبة السياح العلاجيين القادمين من الدول الآسيوية 33%، وللدول الأوروبية 27%، ومن الدول العربية المجاورة ودول مجلس التعاون الخليجي 23% من مجموع السائحين القادمين للإمارة من أجل العلاج. وأكدت الهيئة أنها خطتها التشغيلية للسياحة العلاجية تستهدف زيادة السياح بغرض العلاج بنسبة تتراوح بين 12 و13 % سنويا، متوقعة أن تجذب 500 ألف سائح علاجي قبل الوقت المستهدف وهو 2020. وأكد معالي حميد محمد القطامي رئيس مجلس الإدارة، مدير عام هيئة الصحة بدبي، خلال افتتاحه أعمال المؤتمر الدولي للسياحة العلاجية ومعرضه المصاحب، أن المكانة الدولية التي وصلت إليها دبي، مهدت لمستقبل صحي أفضل، وهيأت الإمارة لتكون الوجهة المفضلة للسياحة العلاجية، لافتاً إلى أن دبي لها استحقاقاتها في المراكز الأولى عالمياً، وهو ما تدركه الهيئة وتعمل على تحقيقه فيما يخصها وفي إطار مسؤولياتها وأهدافها الرامية إلى الارتقاء بمستوى القطاع الصحي. وكانت انطلقت، أمس الأربعاء، في مركز دبي التجاري العالمي، أعمال المؤتمر، بحضور عدد كبير من المسؤولين والخبراء والمتخصصين من الإمارات، ومن أكثر من 80 دولة، ومشاركة 74 شركة محلية وعالمية. ويستهدف الحدث طرح ومناقشة آخر المستجدات العالمية في مجال السياحة العلاجية وتطبيق معايير ومفاهيم الجودة لتحسين تجربة المرضى، ويستضيف الحدث خبراء ومختصون من مؤسسات السياحة العلاجية الإقليمية والوطنية والعالمية على مدى يومين. ويتناول المؤتمر أحدث اتجاهات هذا المجال وتطوراته، حيث يجمع بين السياحة العلاجية والرعاية الصحية، كما يمثل ساحة تفاعلية للعديد من المختصين بخدمات الرعاية والتأمين الصحي، وهيئات الترويج السياحي، والهيئات التنظيمية الطبية، ومنظمي الرحلات السياحية، فيما يصل عدد المتحدثين إلى 36 متحدثاً. وأشار الدكتورة ليلى المرزوقي مدير إدارة التنظيم الصحي بالهيئة، في كلمتها بافتتاح اعمال المؤتمر، إلى أن القطاع الصحي في دبي يضم أكثر من 32697 مهنياً صحياً و2985 منشأة الصحية من بينها 80% من المستشفيات الحاصلة على الاعتماد الدولي، إضافة إلى العديد من المراكز المتخصصة في مجالات جراحة العظام وجراحات التجميل المميزة بجودتها. ونوهت إلى أن النظام الصحي في إمارة دبي يتسم بالمرونة والفاعلية والقدرة على الاستجابة لمتغيرات العصر الحديث ومتطلباته، وأنه يراعي التطوير المستمر والتشريعات بما يتوافق مع المستجدات العالمية في المجال الطبي. وذكرت المرزوقي أن ما تقدمه دبي من خدمات ومرافق سياحية، جعلها جاذبة بشكل لافت لرواد السياحة العلاجية حيث في السياق نفسه. وشهدت جلسات المؤتمر مناقشة العديد من القضايا والموضوعات واستعرض مجموعة من التجارب العالمية المتميزة في مجال السياحة العلاجية واستقطاب الزائرين بغرض العلاج. من جانبه قال الدكتور عثمان البكري، مدير مستشفى برايم بدبي: «إن عمليات الجراحة والتجميل وربط المعدة والأورام، تعتبر من أهم التخصصات التي أصبحت جاذبة للسياحة العلاجية في دبي، حتى أننا استضفنا 6000 حالة من خارج الدولة في مستشفى برايم منذ بداية العام». أشار إلى أن المستشفى وقع مؤخرا اتفاقية مع هيئة الصحة بدبي، لاستقبال حالات من مستشفيات الهيئة في حالة الضغط على مرافقة الهيئة الطبية، وأيضا تبادل الكارد الطبي إذا اقتضت الضرورة. وقالت الدكتورة ريم عثمان المدير التنفيذي لمستشفى السعودي الألماني بدبي: «هناك نمو ملحوظ في السياحة العلاجية بالدولة وخاصة الخارجية، إلا أنه أيضا هناك نمو في السياحة العلاجية الداخلية، وتقدر نسبته حالياً بنحو 5% من السياحة العلاجية بالدولة، ويرجع تحول الدولة إلى وجهة علاجية إلى العديد من الأسباب، أهمها المرافق الطبية المتقدمة والاستقرار، والبنية التحتية المتميزة». علامة تجارية دبي (الاتحاد) كشف مسؤولو هيئة الصحة بدبي عن إطلاق علامة تجارية للسياحة العلاجية في الإمارة قبل نهاية العام الجاري، وتحديث الموقع الإلكتروني للترويج العلاجي بدبي، بالإضافة إلى إطلاق تطبيق جديد عن السياحة العلاجية، يتضمن الباقات العاجية والتأمين الصحي للسياحة العلاجية والفنادق والمستشفيات والتخصصات الطبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا