• الأربعاء 29 رجب 1438هـ - 26 أبريل 2017م

منظمة أميركية: الإمارات تضم أفضل الشوارع والطرق في المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 أكتوبر 2015

(وام)

أدرجت الرابطة الوطنية لمسؤولي النقل في المدن، ومقرها الولايات المتحدة الأميركية، إمارة أبوظبي لتكون نموذجاً من بين 50 مدينة في 32 دولة، مدرجة في أول دليل إرشادي عالمي لتصميم الشوارع والطرقات الحضرية باعتبارها ضمن شبكة الخبراء الدوليين المعتمدة من قبل الرابطة.   وأعلن مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني أنه بهذا الإدراج، تكون دولة الإمارات أول دولة من منطقة الشرق الأوسط تشارك في الدليل الذي سيستخدم بعض شوارع إمارة أبوظبي كنماذج يحتذى بها في تصميم الشوارع الحضرية والأماكن المفتوحة ضمن أول دليل إرشادي عالمي يتضمن ولأول مرة المعايير العالمية لتصميم الشوارع والأماكن المفتوحة.   وكان المجلس قد تلقى دعوة للمشاركة في وضع دليل إرشادي لتصميم الطرقات العالمية تنفذه الرابطة الوطنية لمسؤولي النقل في المدن ومقرها الرئيسي الولايات المتحدة الأميركية.   و يتضمن الدليل الإرشادي الذي يهدف إلى تحديد وإبراز أفضل المعايير العالمية في تصميم الشوارع الحضرية، نماذج للطرقات والشوارع في مختلف أنحاء العالم والتي تم تنفيذها بناء على أفضل الممارسات العالمية وتعد دولة الإمارات العربية المتحدة أول دولة من الشرق الأوسط تشارك في هذا الدليل الإرشادي العالمي.   وكانت الرابطة الوطنية لمسؤولي النقل في المدن قد ارتأت تقديم نماذج من أبوظبي في هذا الدليل الإرشادي لما تتمتع به من سمعة دولية متنامية في مجال التخطيط الحضري والارتقاء بالمستوى المعيشي وتحسين نوعية الحياة لسكانها من خلال توفير طرقات وشوارع مستدامة وآمنة تتميز بمظهر حضاري حسن في مجتمع أكثر ملاءمة للمشي.   و يعد هذا تأكيداً على النجاح الذي حققه «دليل تصميم الشوارع الحضرية» لمجلس أبوظبي للتخطيط العمراني بهدف تزويد المصممين بالأدوات اللازمة لتخطيط وتصميم شوارع أكثر ملاءمة وأمانا للمشاة ومستخدمي وسائل النقل العامة وسائقي الدراجات الهوائية والسيارات في جميع أنحاء الإمارة.   وأوضحت دراسات تم إجراؤها لتقييم معايير السلامة على شارع الشيخ زايد «السلام سابقاً» كأحد الشوارع الرئيسية والحيوية في أبوظبي - الذي تم تنفيذه بناء على معايير دليل تصميم الشوارع الحضرية - أن المعايير ساهمت في تقليل حالات وفيات المشاة من 25 ٪ إلى 5٪ بفضل تطبيقها على جوانب هامة في الشارع تضمن سلامة المشاة كالجزر الوسطية - مناطق المشاة الواقعة في منتصف الطريق - كما رصدت الدراسات آراء المقيمين في المنطقة والتي كانت إيجابية للغاية.   وقدم مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني مجموعة من الصور التي تظهر بعض الشوارع في الإمارة «قبل تطبيق الدليل وبعده» لتبرز مدى التحسن الذي شهدته الشوارع تماشيا مع معايير دليل تصميم الشوارع الحضرية ودليل تصميم الأماكن العامة واللذين أطلقهما المجلس وتستعرض الصور ما شهدته الشوارع من تحسينات مرئية واضحة تشمل توفير أماكن أوسع للمشي لتضمن بيئة أكثر أمانا للمشاة ومستخدمي الطرق.   وأعرب عبد الله الساهي المدير التنفيذي لقطاع التخطيط والبنية التحتية بالإنابة في مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني في تصريح له بهذه المناسبة عن سعادته لمشاركة أبوظبي في هذا الدليل الإرشادي الهام والذي يصور أفضل الممارسات المعتمدة في مختلف أنحاء العالم والذي يؤكد على الأهمية الكبيرة التي تتمتع بها أبوظبي على مستوى العالم باعتبارها نموذجا للاستدامة والمعالم الحضرية التي ترتقي بنوعية الحياة فيها.   وأضاف أن مشاركة أبوظبي في الدليل الإرشادي كأول مدينة من الشرق الأوسط تؤكد على النجاح الذي يشهده تصميم الشوارع القائم على معايير مبتكرة مثل دليل تصميم الأماكن العامة ودليل تصميم الشوارع الحضرية واللذين يعمل المجلس على تطبيقهما لتوفير شوارع أكثر أمانا وأفضل للمشاة توافقا مع أهداف «رؤية أبوظبي 2030».   وأكدت الرابطة الوطنية لمسؤولي النقل في المدن أن الدليل الإرشادي الجديد هو أول دليل من نوعه يهدف إلى تحديد معايير عالمية لتصميم شوارع المدن من خلال منح الأولوية لعنصر الأمان وتوفير أماكن مخصصة للمشاة واعتماد وسائل النقل المستدامة.   ويصف الموقع الإلكتروني الخاص بالرابطة الدليل الإرشادي بكونه مرجعاً يشكل أساساً عالمياً لتصميم الشوارع والأماكن العامة مع تغيير مفهوم الشوارع في العالم الذي يتجه نحو الحضرية والعمرانية بشكل متسارع.   وسيساهم الدليل في إبراز كيفية قياس نجاح الشوارع الحضرية بحيث تضمن الأمان وإمكانية استخدامها من الجميع وتوفير جودة البيئة والمزايا الاقتصادية والصحة العامة والارتقاء بنوعية المعيشة بشكل عام.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض