• الخميس 05 شوال 1438هـ - 29 يونيو 2017م

تعول على التنين لزيادة حصتها المتراجعة

«آبل» تتوسع في سوق الهواتف الذكية بالصين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 01 فبراير 2014

تعتبر اتفاقية شركة آبل التي تنص على عرض هواتف آي فون من خلال شركة تشاينا موبايل إنجازاً كبيراً لرئيسها التنفيذي تيم كوك الذي أشار مؤخراً إلى أن شركته تعتزم ترسيخ تحالفها مع شركة الاتصالات الصينية للتوسع في أكبر سوق هواتف ذكية في العالم.

وتعد هذه الاتفاقية التي استغرقت ست سنوات من المحادثات أحدث مساعي آبل في الصين، والتي بها ستكون هواتف آي فون متوفرة رسمياً عن طريق جميع شركات الاتصالات الوطنية الثلاث في الصين.

وبالنظر إلى أن طلبيات آي فون المسبقة عن طريق تشاينا موبايل تجاوزت أعدادها الفعلية مليون جهاز، فإنه من المرجح أن تعمل هذه الاتفاقية على زيادة مبيعات آبل في العام الجاري في وقت يتباطأ فيه نمو عائداتها وتتراجع فيه حصتها في سوق الهواتف الذكية العالمية.

تتطلع آبل إلى تعزيز حضورها في الصين، أكبر سوق هواتف ذكية في العالم عدداً، واتفاقها مع تشاينا موبايل أكبر شركة اتصالات في الصين يكفل لها انفتاحاً على 700 مليون مشترك آخرين ويتيح لها زرع نقاط بيع جديدة في الصين، يذكر أن آبل حالياً متأخرة عن رائدة السوق سامسونج إلكترونيكس من حيث الحصة السوقية في الصين، حيث جاء مركزها خامساً في الفترة الربعية الثالثة، حسب مؤسسة كناليس لبحوث السوق.

وتراجعت حصة آبل في سوق الهواتف الذكية العالمية إلى 12.1% في الفترة الربعية الثالثة، بينما تبلغ حصة سامسونج 32.1%، حسب مؤسسة جارتنر.

وتعتبر هذه الاتفاقية نتاجاً لمقاربة يتبعها كوك تختلف عن المقاربة التي كان يتبعها مؤسس آبل الراحل ورئيسها التنفيذي السابق ستيف جوبز. ذلك أن جوبز الذي بدأ محادثات مع تشاينا موبايل في عام 2008، لم يسبق له أن سافر أبداً إلى الصين، بينما قام كوك بزيارة الصين ثلاث مرات في الأشهر الثلاثة عشر الماضية. ولإعلان بدء تصدير آي فون رسمياً إلى تشاينا موبايل اعتباراً من الجمعة 17 يناير الماضي، سافر كوك إلى بكين وعقد لقاءً نادراً مع رئيس مجلس إدارة تشاينا موبايل زاي جوهوا لإلقاء الضوء على أهمية الاتفاقية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا