• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

دعا كافة الأطراف إلى احترام العملية الدستورية

أوباما: سنواصل الحرب على «القاعدة» باليمن.. رغم الفوضى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 يناير 2015

نيودلهي(ا ف ب)

أكد الرئيس الأميركي باراك اوباما أمس الأحد أن الحرب على تنظيم القاعدة في اليمن تبقى أولوية للولايات المتحدة على الرغم من الفوضى السائدة في هذا البلد.

وقال اوباما في مؤتمر صحفي مشترك في نيودلهي مع رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي إن «اولويتنا هي الإبقاء على الضغط على القاعدة في اليمن وهذا ما نقوم به».

واضاف «قرأت مقالات تفيد أن انشطتنا في مكافحة الإرهاب تم تعليقها: هذا غير صحيح». وقال أيضا «سنواصل ضرب أهداف مهمة داخل اليمن وسنبقي على الضغط الضروري لضمان أمن الأميركيين».

ومنذ 2009، شنت الولايات المتحدة أكثر من 110 ضربات جوية في اليمن، والقسم الأكبر منها بواسطة طائرات من دون طيار، بحسب تعداد نشرته مؤسسة نيو اميركا. وفي 2011، قضى الأميركيون على الإمام الأميركي اليمني انور العولقي المسؤول عن تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذي نشأ من دمج فرعي التنظيم في السعودية واليمن.

وكررت الولايات المتحدة القول الخميس انها ستبقي على سفارتها مفتوحة في صنعاء مع خفض عدد افراد طاقمها.

واذ اشار إلى قلقه حيال «ما كان على الدوام حكومة مركزية هشة»، دعا الرئيس الأميركي كافة الأطراف المعنية إلى احترام العملية الدستورية و اللجوء إلى وسائل سياسية بدلا من العسكرية لحل خلافاتهم».

وقال أوباما إن «اليمن لم يكن على الإطلاق ديمقراطية تامة او جزيرة استقرار»، مشيرا الى ان مكافحة الإرهاب يجب ان تجري في دول مضطربة اساسا.

وأوضح ان «الإرهابيين لن يحددوا على الإطلاق مواقع قواعدهم ولن يطوروا شبكات مهمة في دول لديها حكومة مركزية قوية وجيش قوي»، مقرا في الوقت نفسه بأن مكافحة تنظيم القاعدة في اليمن تمثل «عملية عسيرة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا