• الثلاثاء 05 شوال 1439هـ - 19 يونيو 2018م

شملت توزيع 2000 سلة غذائية.. ومحافظ الحديدة يشكر الإمارات

«قواتنا المسلحة» تؤمّن أول قافلة لـ«الهلال» إلى «حيس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 فبراير 2018

عدن، حيس (وام ووكالات)

قامت القوات المسلحة الإماراتية بتأمين أول قافلة مساعدات إنسانية من هيئة «الهلال الأحمر» إلى أهالي مديرية حيس بمحافظة الحديدة، عقب تحريرها من قبل قوات الشرعية اليمنية المدعومة من «التحالف العربي»، بقيادة المملكة العربية السعودية، وتطهيرها من ميليشيات الحوثي الانقلابية الإيرانية. ويأتي ذلك في إطار حرص القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، على دعم الشعب اليمني الشقيق وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بالوقوف إلى جانب الأشقاء في اليمن، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر لعملية توزيع هذه المساعدات التي يتواصل زخمها يوماً بعد يوم.

وشملت المساعدات الإنسانية التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر توزيع نحو 2000 سلة غذائية على أهالي المديرية. وتوجه محافظ الحديدة الحسن طاهر بالشكر والتقدير إلى الإمارات على الدور البارز الذي قامت به لتحرير حيس من الميليشيات، مشيراً في تصريحات لـ«وكالة أنباء الإمارات» إلى أن القوات المسلحة الإماراتية وفرت الدعم الميداني والعسكري للجيش الوطني والمقاومة خلال هذه العملية.

وأعرب طاهر عن سعادته بالتواجد خلال عملية توزيع أول قافلة مساعدات إنسانية لمديرية حيس من هيئة الهلال الأحمر، مشيراً إلى أن الإمارات دائماً ما تبادر بإغاثة الشعب اليمني ومد يد العون له. وأكد أن عملية تحرير حيس ستكون الانطلاقة لتحرير بقية مديريات الحديدة وصولاً إلى دخول المحافظة والسيطرة عليها وتحريرها من الميليشيات الإيرانية.

وقال إن المقاومة اليمنية حررت مدينة حيس الاستراتيجية التي تتمتع بأهمية كبيرة لأنها تقع على خط الحديدة تعز والخوخة الحديدة، مشيراً إلى أن حيس تمثل عملية مفصلية في تحرير الحديدة لأنها على مفترق طرق، إذ تفتح الطريق إلى الجراحي وبيت الفقيه ثم إلى مدينة الحديدة. وأكد أن هناك متابعة مستمرة للاطلاع على احتياجات المواطنين في المديريات المحررة من قبل الرئيس عبدربه منصور هادي. مؤكداً بأنه وجه بصرف مرتبات موظفي الدولة في مديريتي حيس والخوخة.

من جانبه، أكد ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتية، راشد الخاطري، أن هذه تعد أول قافلة مساعدات إغاثية تصل إلى مديرية حيس، بعد تحريرها من ميليشيات الحوثي الإيرانية. مشيراً إلى أن الفترة المقبلة ستشهد توزيع المزيد من القوافل الإغاثية على أهالي المديرية. وتوجه بالشكر إلى القوات المسلحة الإماراتية التي حرصت على تأمين وصول أول قافلة مساعدات إغاثية إلى حيس التي عبر أهاليها عن سعادتهم الغامرة بتحرير المديرية من الميليشيات، متوجهين بالشكر إلى التحالف العربي والقوات المسلحة الإماراتية على الدعم الكبير الذي تم تقديمه من أجل تحرير المديرية من الميليشيات.

وفي الإطار نفسه، سيرت وزارة الصحة العامة اليمنية قافلة مساعدات طبية إلى منطقة الخوخة التي تم تحريرها قبل «حيس»، شملت 10 أطنان من الأدوية والمستلزمات الطبية المختلفة. وأوضح وزير الصحة والسكان ناصر محسن باعوم أن القافلة ستوزع على المستشفی الميداني ومركز الأمومة والطفولة بالخوخة. مشيراً إلى أن هذه القافلة تأتي تنفيذاً لتوجيهات رئاسية وحكومية رامية إلى إعادة تطبيع الأوضاع في المديريات المحررة. وأكد أنه سيتم خلال اليومين المقبلين تسيير قافلة مماثلة إلى حيس بعد تحريرها من الميليشيات الحوثية الإيرانية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا