• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الصينيون صفر في الجولة الأولى!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 مارس 2016

مراد المصري (دبي)

احتكر اللاعبون الأجانب تسجيل كل أهداف الجولة الأولى في الدوري الصيني، في ظاهرة غريبة تعكس حالة الانفتاح الكبير والاستقطابات بملايين الدولارات لضم أفضل اللاعبين حول العالم، حتى باتت أندية «التنين» تزاحم كبار القارة الأوروبية، وتدفع مبالغ تفوق الخيال.

وشهدت الجولة الأولى تسجيل 16 هدفاً في 7 مباريات، كانت محصلة اللاعبين الصينيين «صفراً» من الأهداف، مقابل تلقيهم 5 بطاقات حمراء، فيما استحوذ «الأجانب» على الغنيمة كاملة، وشهدت المباراة الأولى سقوط جوانزو أمام هيبي بهدفين مقابل هدف، حيث سجل التركي إرسان جولوم هدفاً للفريق الفائز وهدفاً بالخطأ في مرماه! فيما سجل العاجي جيرفينهو هدف الفوز.

وتمكن جيانجسو من التفوق على شاندونج بثلاثية نظيفة، في أكثر مباراة ترقب ومتابعة، حيث شهدت مشاركة النجمان البرازيلي تيكسيرا وراميرز بعد انتقالهما بمبلغ خيالي للفريق، حيث نجح الفريق الصيني في الظفر بخدمات الأخير بعد منافسة مع ليفربول الإنجليزي في سوق الانتقالات الشتوية، وجاء راميريز بعد مسيرة حافلة مع تشيلسي الإنجليزي، وسجل تيكسيرا هدفين وأضاف راميريز هدفاً.

وتحقق فوز هينان على شنغهاي بهدف سجله السويدي أوسمان سو، وتعادل شنغهاي شينهوا مع يانبيان بهدف لكل فريق، وسجل هدف يانبيان الكوري الجنوبي ها تاي جوون، فيما أدرك التعادل السنغالي ديمبا با.

وتفوق لياونينج على شيزهوانج بهدف سجل الكونجولي أساني مولونجوتي، علماً أن السنغالي إبراهيما توريه لاعب النصر سابقاً شارك لأول مرة مع الفريق الفائز.

وتفوق شونجينج على جوانزو إيفرجراند حامل اللقب وبطل آسيا، بنتيجة 2-1، وسجل للفائز البرازيلي فيرناندينهو ثنائية، فيما سجل للخاسر الكولومبي جاكسون مارتينيز في أول ظهور بعد انتقاله بمبلغ ضخم من أتلتيكو مدريد الإسباني.

وفي آخر مباراة تفوق هانجزو على شانجشون بنتيجة 2-1، وسجل للفائز شين بو ليانج الذي يحمل اسماً قريباً من الأسماء الصينية، لكنه لا يحمل إلا جنسية تايوان التي يلعب باسم منتخبها، وأضاف الهدف الثاني الأسترالي تيم كاهيل، فيما سجل هدف الخاسر البوليفي مارسيلو مارتينس.

وجاءت هذه الأهداف لتمنح مؤشراً حول مستقبل المسابقة في الصين، التي ستتغير معالمها كثيراً في ضوء الانتقالات والأسماء العالمية الموجودة في كل فرقها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا