• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إيدجار يتجاوز عقدة التسجيل بهدفين

الوصل يخسر ودية وادي دجلة في زعبيل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 أكتوبر 2015

علي معالي (دبي)

خسر فريق الوصل 2/ 3 أمام فريق وادي دجلة المصري في مباراة ودية جرت على ملعب الوصل في زعبيل بدبي، في إطار استعدادات الوصل لمباراة بني ياس في كأس الخليج العربي للمحترفين يوم 9 أكتوبر الجاري، ومباراة الشعب في دوري الخليج العربي يوم 17 من الشهر الجاري. تقدم الوصل بهدفين نظيفين عن طريق البرازيلي إيدجار في الدقيقتين 8 و14، ولم يستطع الفهود الحفاظ على تقدمهم، حيث قلص مصطفى طلعت النتيجة بهدف وادي دجلة الأول في الدقيقة 35، ثم تعادل أوهاتشي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، وأضاف ياسر سالم مدافع الوصل الهدف الثالث في مرماه في الدقيقة 50.

شهدت المباراة عودة حسن زهران للخط الخلفي، وحرص الأرجنتيني جابرييل كالديرون المدير الفني للوصل على تواجد زهران بالملعب طوال المباراة، وهو ما جعل اللاعب يصل في نهاية المباراة إلى حالة من التعب الشديد لأن زهران غائب عن الملاعب منذ فترة طويلة لتواجده في الخدمة الوطنية، وكانت تغييرات كالديرون محدودة للغاية، لرغبته في تحقيق الاستفادة للاعبين الذين يحتاج جهدهم خلال الفترة المقبلة، وظل راشد علي حارس المرمى طوال الـ90 دقيقة بين الـ3 خشبات، وتم الدفع بوجه جديد في خط الوسط إلى جوار هوجو فيانا وهو جمعة مال الله من البداية للنهاية، وهو المكان الذي يلعب به علي سالمين المتواجد بصفوف المنتخب الأولمبي، وعلي جوهر المصاب، وغاب كايو كانيدو عن المباراة لإصابته بكدمة في مباراة النصر بدوري الخليج العربي.

وعندما سجل إيدجار هدفين في مرمى الحارس المصري الكبير عصام الحضري قال من تواجد في ملعب زعبيل بأن عقدة اللاعب البرازيلي قد «انفكت»، وسيعود اللاعب للتهديف خاصة وأنه لم يسجل أي هدف للوصل في دوري الخليج العربي، وكانت تحركات إيدجار في هذه المباراة جيدة وسجل هدفين جميلين، وكان في مقدوره تسجيل أهداف أخرى لكنه ما زال يحتاج إلى دعم كبير من زملائه خاصة وأنه يبتعد كثيراً عن منطقة التهديف دون مبرر واضح، ربما لأنه لا يجد المساندة الكافية داخل منطقة الـ18.

ولم يشرك كالديرون الحارس يوسف الزعابي، نظراً لمشاركته كذلك في مباراة سبقت لقاء الفهود مع وادي دجلة، وهي بين رديف الوصل مع نادي دبي في العوير وانتهت بالتعادل 1/1، وفيها شارك الزعابي بقوة.

وعن فريق وادي دجلة فقد قدم مباراة جيدة تحت قيادة المدرب حمادة صدقي وبوجود مجموعة من اللاعبين المتميزين أبرزهم الحارس المخضرم عصام الحضري، ونجح الفريق الذي احتل المركز الخامس في ترتيب فرق الدوري المصري الممتاز في الموسم المنتهي، ويستعد وادي دجلة لانطلاقة الموسم الجديد، والمرحلة الحالية له هي بمثابة اللمسات الأخيرة كما يقول حمادة صدقي مدرب الفريق الذي عبر عن سعادته باللقاء ومستوى الفريقين والفائدة الكبيرة التي تحققت من المواجهة، وسوف يخوض وادي دجلة مباراة ثانية بعد غدٍ الثلاثاء ضد نادي الشباب.

من جانبه قال حميد يوسف مدير الكرة بالوصل: «التجربة جاءت مفيدة للغاية، ولا ننظر للنتائج في مثل هذه المباريات بقدر النظر إلى تطبيق ما يريده المدرب من مخطط تدريبي في هذه المرحلة، وكانت هناك تدريبات عنيفة خلال الفترة الأخيرة، وجاءت المباراة لنقوم بتطبيق بعض ما قمنا به في التدريبات».

أضاف: «تأثر الفريقان بالرطوبة العالية جداً التي كانت تجري خلالها المباراة، ومع ذلك تحققت الاستفادة التي كنا نريدها من مثل هذه المباريات الودية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا