• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

وزير الطاقة: أدليت بصوتي لمن أثق بقدراته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي المهندس سهيل محمد المزروعي وزير الطاقة، أنه خلع قبعة الوزير وأدلى بصوته لمن وثق بقدراته وإمكانياته، مشيراً إلى أن المناصب تترك خارج قاعات الاقتراع، ويتحول كل مواطن ورد اسمه ضمن قوائم الهيئات الانتخابية إلى ناخب فقط.

وأوضح المزروعي أنه تريث في عملية اختيار المرشح الذي وجد فيه الكفاءة والإمكانية على تمثيل صوته في المجلس الوطني الاتحادي، وقال: شهدت قوائم مرشحي المجلس الوطني ترشح العديد من الكفاءات المواطنة المعروفة، وهو ما صعب عملية الاختيار.

وأكد معاليه: ندرك في الحكومة الدور الفاعل الذي يؤديه المجلس الوطني الاتحادي على الصعيد التشريعي، والرقابي، لذلك حرصت على المشاركة بصوتي كناخب ومواطن يسعى لاختيار الكفاءة الأكثر قدرة على نقل صوته وتمثيله في البرلمان.

وأوضح أن وزارة الطاقة حالها كأغلب الوزارات والهيئات الحكومية، استفادت من جهود المجلس الوطني الاتحادي على صعيد تعزيز ومراجعة القوانين والتشريعات المنظمة لعملها، كما ساهم أعضاء المجلس الوطني في تعزيز الجوانب الرقابية على المؤسسات والجهات الحكومية، وهو ما عمل على تعزيز جودة الخدمات المقدمة في تلك الجهات.

وحول تقييمه للمشهد الانتخابي أكد المزروعي أن اعتماد نظم التصويت والفرز الإلكتروني يأتي تعزيزاً للكفاءة الحكومية لدولة الإمارات، مؤكداً أن الإمارات باعتمادها على التصويت الإلكتروني تثبت إصرارها على اجتياز استحقاقاتها وفق أعلى المعايير والخدمات، ووفق أبرز الأدوات المبتكرة على الصعيد العالمي، مشيراً إلى أنه رصد تنامياً واضحاً في نسب الوعي المجتمعي بأهمية دور المجلس الوطني الاتحادي وهو ما انعكس على نسب الإقبال على الترشح لعضوية المجلس، والزخم الكبير الذي شهدته التجربة مجتمعياً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض